بورصة قطر تواصل الصعود وتحركات محدودة في أسواق الأسهم الخليجية الأخرى

  • إقتصاد
بورصة قطر تواصل الصعود وتحركات محدودة في أسواق الأسهم الخليجية الأخرى

واصلت بورصة قطر صعودها من أدنى مستوياتها في حوالي ست سنوات، بينما شهدت أسواق الأسهم الخليجية الأخرى تحركات محدودة، في ظل غياب محفزات جديدة.

وارتفع مؤشر بورصة قطر 1.2 في المئة، مع صعود سهم فودافون قطر 2.6 في المئة، وكان الأكثر تداولا في السوق. وصعد سهم مصرف قطر الإسلامي 3.1 في المئة.

وشهد المؤشر هبوطا حادا في الأشهر حتى منتصف ديسمبر كانون الأول، بعدما فرضت أربع دول عربية مقاطعة اقتصادية على الدوحة. لكن علامات على أن الضرر أقل مما كان يخشاه بعض المستثمرين وخطة ميزانية حكومية داعمة للعام 2018 أعلنت الأسبوع الماضي، تساعد الآن في تعافي السوق.

وأظهرت بيانات من مصرف قطر المركزي نشرت يوم الخميس أن تدفقات الودائع الأجنبية من البنوك القطرية إلى الخارج، وهي إحدى نتائج المقاطعة، شهدت المزيد من التباطؤ في نوفمبر تشرين الثاني بعدما استنزفت الدول الأربع الأموال المتبقية التي يمكن سحبها.

وأغلق المؤشر الرئيسي للسوق السعودية مستقرا تقريبا. كان المؤشر ارتفع تحسبا لميزانية حكومية توسعية لعام 2018 أعلنت هذا الأسبوع، لكن صعوده توقف منذ ذلك الحين، مع استيعاب السوق بشكل كبير للأنباء الجيدة في الميزانية.

لكن سهم رابغ للتكرير والبتروكيماويات (بترورابغ) قفز 6.6 بالمئة في أكثف تداول له منذ أيار، بعدما قال وزير الطاقة السعودي خالد الفالح إن الجزء الذي تم توسعته في مجمعها للبتروكيماويات سيبدأ التشغيل في الربع الأول من 2018.

وانخفض مؤشر سوق سوق دبي 0.1 في المئة مع صعود سهم الاتحاد العقارية 1.4 في المئة الذي كان الأكثر نشاطا في السوق.

المصدر: Reuters