بيريل يهدد بورتوريكو وسكانها يتهافتون على المتاجر

  • دوليّات
بيريل يهدد بورتوريكو وسكانها يتهافتون على المتاجر

تقترب العاصفة الاستوائية "بيريل" من جزر الأنتيل الصغرى وبورتوريكو خلال اليومين المقبلين، لتكون الأولى من نوعها التي تضرب هذه المناطق في 2018.

ووصلت سرعة الرياح التي رافقت العاصفة الأحد إلى 45 ميلا في الساعة، وهي تتحرك في اتجاه الغرب والشمال الغربي بسرعة 20 ميلا في الساعة باتجاه جزر الأنتيل الصغرى.

ومن المتوقع أن يقترب مركز العاصفة من جزر الأنتيل الصغرى الأحد، ويمر عبر سلسلة الجزر ليلة الأحد ويتحرك بالقرب من جزر فيرجن وبورتوريكو الاثنين، وفقا لمركز الأعاصير الوطني الأميركي.

ولا تخضع بورتوريكو حاليا لأي تحذيرات من العواصف، ومن المرجح أن تتحول "بيريل" إلى منخفض استوائي بمرور الوقت حتى وصولها إلى بورتوريكو.

إلاان حاكم بورتوريكو ريكاردو روسيلو أعلن حالة الطوارئ للجزيرة اعتبارا من الجمعة، على الرغم من أن العاصفة بعيدة كل البعد عن قوة إعصاري "ماريا" و"إرما" اللذين ضربا الجزيرة العام الماضي.

وتسبب الحديث عن مسار "بيريل" في وسائل الإعلام في تهافت سكان بورتوريكو على المتاجر لتخزين المياه والأغذية الجافة.

وكان إعصار "ماريا" قد تسبب في تدمير الشبكة الكهربائية في بورتوريكو وأدى إلى وفاة وفقدان المئات.

المصدر: Agencies