بين مروان حمادة والمستقبل...بيانات وردود وشعبويّة!

  • محليات
بين مروان حمادة والمستقبل...بيانات وردود وشعبويّة!

صدر عن منسقية جبل لبنان الجنوبي في "تيار المستقبل" ما يلي:

"طالعنا وزير التربية مروان حمادة اليوم بتصريحات أعرب فيها عن استيائه من طلب خفض موازنة الوزارة "في وقت يعد الرئيس بمئات المليارات للقطاع الخاص" حسب زعمه. ووصل به الامر أن يتمنى خلال افتتاحه معرضاً برعاية رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري "لو كان الرئيس الحريري معنا لكان علم أهمية القطاع التربوي".

يهم منسقية جبل لبنان الجنوبي ان تنبّه الوزير حمادة الى انه في وقت قد يرى أن من مصلحته الانتخابية المزايدة الشعبوية الفارغة التي يتقنها، على المرشح أن يحسب جيداً ردة فعل محبّي الرئيس الحريري وما أكثرهم في هذه الانتخابات.

وهذا، خصوصا ان الرئيس الحريري، بعكس المزايدين، لم ينتظر معرضاً ولا موسماً انتخابياً ليعرف أهمية القطاع التربوي، التي تشرّبها من مدرسة الرئيس الشهيد رفيق الحريري المشهود لها في هذا المجال.

اخيرا، كانت النزاهة تقتضي منه الإشارة الى ان مجهود خفض العجز مطلوب من كل الوزارات من دون استثناء، ولا يتقصد وزارة التربية او اي وزارة اخرى دون غيرها".

ولاحقا، أصدر وزير التربية والتعليم العالي مروان حماده البيان الآتي: " أمام التحوير والتشويه للكلام الذي عرفت به المعرض التربوي التوجيهي الذي تشرفت بافتتاحه باسم الرئيس سعد الحريري، وأمام تعليق إحدى المنسقيات الحزبية ، أود أن أذكر أصحاب البيان بأنني لست من هواة الحملات الشعبوية ، وإن ما يربطني  بفكر ومبادىء الرئيس الشهيد رفيق الحريري ودولة الرئيس سعد الحريري وجمهورهما ، أعمق وأمتن من محوري الكلام . كما أذكرهم بأني أكثر الناس معرفة واعتزازا بالسياسة التربوية التي اعتمدها الرئيس الشهيد والتي يسير بهديها الرئيس سعد الحريري ".

المصدر: Kataeb.org

popup closePierre