تحذيرات وصلت خلال الساعات الماضية إلى بيروت من خطر الإرهابيين

تحذيرات وصلت خلال الساعات الماضية إلى بيروت من خطر الإرهابيين

أفادت وكالة الأنباء المركزية أن تحذيرات من أجهزة استخبارات أوروبية وصلت خلال الساعات القليلة الماضية الى بيروت من خطر الهجرة المعاكسة للارهابيين من محافظة ادلب الى بيروت.

ووفقا لاوساط مطلعة على هذا الملف، رصدت تلك الاجهزة عودة عدد من قيادات وعناصر "جبهة النصرة" الذين غادروا مخيم عين الحلوة في الاشهر القليلة الماضية الى المخيم قبل ايام، هربا من المواجهات المسلحة بين المجموعات الارهابية في شمال سوريا، وهو مؤشر شديد الخطورة قد تتبعه عودة أعداد كبيرة من هؤلاء بعد ان فقدوا الملاذ الآمن في تلك المنطقة، وهو جزء من "هجرة" جماعية لمسلحين اوروبيين خرجوا أيضا نحو الاراضي التركية تمهيدا للعودة الى اوروبا.

وقد أكدت اوساط فلسطينية معنية بالملف الامني في المخيم هذه المعلومات من دون تقديم اي معلومات مفصلة عن عدد العائدين او هواياتهم، وقد وضعت الاجهزة الامنية المعنية يدها على هذا الملف والبحث جار عن كيفية دخول هؤلاء مجددا الى المخيم.

المصدر: وكالة الأنباء المركزية