تعادل أياكس وفوز سلتيك في التصفيات المؤهلة لدوري الأبطال

  • رياضة
تعادل أياكس وفوز سلتيك في التصفيات المؤهلة لدوري الأبطال

فرط أياكس أمستردام الهولندي في فوز كان في متناوله، ليكتفي بالتعادل 2-2 مع مضيفه رابيد فيينا النمساوي في ذهاب الدور التمهيدي الثالث لبطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم.

وأسفرت باقي المباريات عن فوز بازل السويسري على مضيفه ليخ بوزنان  البولندي 3-1، وسلتيك الاسكتلندي على كارباكا أجدام الاذاري 1 - صفر، وريد بول سالزبورغ النمساوي على مالمو السويدي 2 -صفر، وتعادل  ستيوا بوخارست الروماني مع ضيفه بارتيزان بلغراد الصربي 1-1، واتش جيه  كيه هيلسنكي الفنلندي مع إف سي أستانا الكازاخي بدون أهداف.

وانتهى الشوط الأول بتقدم أياكس بهدفين نظيفين سجلهما دافي كلاسين في  الدقيقتين 25 و43، قبل أن ينتفض رابيد فيينا في الشوط الثاني ويحرز  هدفين عن طريق فلوريان كاينز وروبيرت بيريتش في الدقيقتين 48 و75

وكان الفريق النمساوي قد عانى من النقص العددي لمدة 31 دقيقة، بسبب طرد  لاعبه ستيفن شفاب في الشوط الثاني.

وأصبح يكفي أياكس، المتوج باللقب أعوام 1971 و1972 و1973 و1995، الفوز  أو التعادل الإيجابي بنتيجة أقل من 2/2 في مباراة العودة التي ستقام  بملعبه يوم الثلاثاء القادم من أجل الصعود للدور المؤهل لمرحلة  المجموعات، فيما يتعين على رابيد الفوز بأي نتيجة من أجل الاستمرار في  البطولة. 

ووضع بازل أكثر من قدم في الدور التالي عقب فوزه الثمين 3-1 على مضيفه ليخ بوزنان.

وتقدم مايكل لانغ لمصلحة بازل في الدقيقة 34، قبل أن يتعادل دينيس  ثومالا سريعا لبوزنان بعدها بدقيقة واحدة.

واستغل بازل النقص العددي في صفوفه منافسه الذي اضطر للعب بعشرة لاعبين  عقب طرد لاعبه توماس كيدزيورا في الدقيقة 66، ليسجل هدفين آخرين حملا  توقيع مارك يانكو وديفيد كالا في الدقيقتين 77 و90

وشهدت المباراة إهدار شكيلزين جاشي لاعب بازل لركلة جزاء احتسبت لفريقه  في الدقيقة 67، قبل أن يتلقى زميله تولانت تشاكا البطاقة الحمراء في  الوقت المحتسب بدلا من الضائع للشوط الثاني.

وانتزع سيلتك فوزا صعبا 1 - صفر من ضيفه كارباكا أجدام.

ويدين الفريق الاسكتلندي، الذي توج باللقب عام 1967، بالفضل في تحقيق  هذا الفوز إلى لاعبه ديدريك بوياتا الذي سجل هدف الفريق الوحيد قبل  النهاية بثماني دقائق.

واقترب ريد بول سالزبورغ من الصعود، عقب فوزه 2 -صفر على ضيفه مالمو.

وانتظر ريد بول حتى الدقيقة 51 ليسجل لاعبه أندرياس أولمر الهدف الأول،  فيما تكفل زميله مارتن هينتيرغير بتسجيل الهدف الثاني لأصحاب الأرض في  الدقيقة 89 من ركلة جزاء.

وسقط ستيوا بوخارست، الفائز بالبطولة عام 1986، في فخ التعادل 1-1 مع  ضيفه بارتيزان بلغراد.

وباغت ميروسلاف فيليسيفيتش الجميع بتسجيله هدفا لمصلحة بارتيزان في  الدقيقة 62، قبل أن يدرك فيرناندو فاريلا التعادل لستيوا في الدقيقة 81

وخيم التعادل السلبي على لقاء اتش جيه كيه هيلسنكي مع ضيفه إف سي استانا  ليتأجل حسم الصعود إلى مباراة العودة.

المصدر: AFP