تغريدات وتعليقات: إسمك ضد النسيان...

  • محليات
تغريدات وتعليقات: إسمك ضد النسيان...

في الذكرى الحادية عشرة لاستشهاد الوزير بيار الجميّل عشية عيد الاستقلال، انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي التعليقات والتغريدات من المحبّين والمحازبين والمناصرين الذين اشادوا بالوزير المسؤول والناجح الذي استشهد كي يبقى لبنان وتبقى القضية.

فقال الاعلامي يزبك وهبي:"كنت  فذّا  وقياديا  ووزيرا مميزا ، ليرحمك الله  بيار الجميّل".

وقالت ماريا الزغبي:"بتبقى بقلوب الكل، اسمك ضد النسيان...باقي معنا ما بتفل بيتك بسما لبنان".

وعلّقت تيريز خوري بالقول:"في هذا اليوم اغتيل الوزير بيار الجميّل، كنا يومها نحضّر لعيد الحزبـ لم اصدّق منذ ذاك اليوم المشؤوم ان بيار قد رحل فقد رحل معه جزء من كياني غاب الشيخ بيار ولكن حضوره ما زال بيننا ايها القائد البطل افتقدك".

وقال ادي ابي يونس:"بسمع كتير عن ناس قطعت و عم بتقطع بالوسط السياسي منن حبيّتن فترة بلا ما اعرفن، منن ما حبيّتن كمان بلا ما أعرفن لأن ربيت بجوّ كان هيك وبس عرفتن ندمت على تعلّقي بأشخاصن و أفكارن سلبيا او ايجابيا. بس في شخص واحد عرفتو و حبيّتو و اثرّ فيي و بعرف بقلبي انو ما رح اندم:

"إلى الذي طبع حبّي للوطن بحبّه و مفهومي للسياسة و النضال الوطني بخدمته و مبادئه واستشهاده ".

وقالت زينا صليبا:"صاروا 11 سنة وبَعْدْنا عَمْ نعيش الأمل،

صاروا 11 سنة وبَعْدْنا عَمْ نِبْكيك،

بَسّ لاء ما رَحْ نِبْكيك من اليوم ورايِح،

رَحْ نضَل عايشين عأمَل القضيّة يَلّي استشهدت كرمالها وكل يوم بعد يوم عَمْ نتأكّد إنَك إنت البطل والشهيد الحقيقي للوطن يَلّي باعو كل مين ادَّعى شعار لبنان ومِشي بِتَسْوِية وَصّلتنا لبلد صِرْنا في أغراب.

بَسْ ما تْخاف عأرض الأرز،

مْكَمْلين مِسيرْتَك بِوِجْ تِجّار الهيكل وأصحاب الإجج الخاصّة،

إنت رِحْت ونِحْنا بْقينا  نْكَمِّل نَهْجَك ونِبْني لبنان حلمك،

صاروا 11 سنة وكنت وبَعْدَك ورَح تِبْقى حي فينا ...".

وقال حبيب بو أنطون:"11 سنة صارو وبِكي وأحزان

وجروحنا بالدَمّ غواّصه

ٱغتالوك بِرصاصَه وإنت لبنان

ولبنان ما بيموت بِرصاصه".

كما غرّد روني كامل فقال:"أكيد نفسه بالسماء وروحه ترقد بسلام نتمنى ان يأتي يوم ونعرف حقيقة استشهاده لنحيا بسلام".

 

المصدر: Kataeb.org