تغيّب جعجع يرجئ الجلسة...

تغيّب جعجع يرجئ الجلسة...

أرجأت القاضية المتفردة الجزائية في بيروت فاطمة الجوني جلسة الاستماع في الدعوى المقدمة من القوات اللبنانية ضد رئيس مجلس ادارة المؤسسة اللبنانية للارسال بيار الضاهر وLBCI الى 22 حزيران المقبل.

وحضر الجلسة النائب جورج عدوان بوكالته عن الدكتور سمير جعجع الذي غاب لأسباب امنية كما حضر الوزير السابق كريم بقرادوني بصفته كشاهد. وطلب عدوان ووكلاء جعجع انتقال هيئة المحكمة للاستماع اليه في معراب لاستحالة توجهه الى المحكمة لأسباب أمنية لأن موعد الجلسات معلن عنه مسبقا.

الضاهر قال بعد ارجاء الجلسة: "افهم وضع جعجع الامني لكن هذا الوضع لم يمنعه من حضور حفلات ومناسبات شعبية اخرى". واكد الضاهر انه في حال اصرّ جعجع على المواجهة في معراب بدل قصر العدل، فنحن نصر على أن يكون المكان البديل للمواجهة استديوهات الـ LBCI وان يتمّ نقل الجلسة مباشرة.

عدوان اعلن من جهته ان جعجع بوضع امنيّ خاص منذ سنوات، وقد تعرّض منذ مدة غير بعيدة لمحاولة اغتيال ولا يمكن ان ينتقل الى مكان محدد قبل شهرين، وقال: "لن نعطي أعداء لبنان فرصة لهز الإستقرار."

وتابع: "بأي جلسة محدّدة سابقاً من الاسلم ان تكون بمكان لا يُعرّض رئيس الحزب الى خطر"، مضيفاً "قدّمنا طلباً مبنياً على القانون الذي يسمح بسبب ظروف امنية او اي ظروف اخرى بانتقال المحكمة الى مكان اخر". واعلن عدوان ان المحكمة قررت ان تجيب على طلب الانتقال خلال مهلة اسبوع.

 

المصدر: Kataeb.org