تكريم الرفيق الراحل أنطوان سعيد الاسمر

  • كتائبيات

في ذكرى مرور اربعين يوماً على رحيل الرفيق انطوان سعيد الاسمر اقيم قداس وجناز عن راحة نفسه في كنيسة السيدة سن الفيل بحضور الاهل والاصحاب وحشد من الرفاقوترأسالذبيحة الالهية الاب يوسف عساف.

وفي هذه الذكرى الاليمة كرّم حزب الكتائب الراحل حيث سلم رئيس مجلس التكريم والمراسم الرفيق جورج روحانا العائلة شهادة المقاومة اللبنانية الموقعة من رئيس الحزب النائب سامي الجميل. كما سلم عضو المكتب السياسي الدكتور فادي عردو العائلة وسام الحرب. اما رئيس قسم سن الفيل المختار نخلة كحالة فتقدم من الاهل بدرع تقدير.

كلمة قسم سن الفيل تلاها الرفيق فهد نجم الذي قال: " طوني لم يتوان يوماً عن الواجب وله تاريخ كبير في خدمة قسم سن الفيل والكتائب. لقد رحلت ونحن ما نزال بحاجة لوجودك ونعدك اننا سنبقى اوفياء لنضالنا في حزب الكتائب وسنكمل مسيرة العطاء."

رفاق درب طوني من "مجموعة النقاش" تقدموا من العائلة بدرع تقدير، سلمها رئيس المجموعة الرفيق جورج قسيس الذي تكلم باسمهم كلمة جاء فيها : " قد يتساءل البعض لماذا يكرم اليوم رفيقنا طوني ؟ الجواب يعود الى اربعين عاماً الى الوراء في التاريخ، الى ١٩٦٩ و١٩٧٥ يوم كانت منطقة سن الفيل وجسر الباشا مطوقة من كل جانب. يومها، لولا انتفاضة الشباب، مثل طوني ورفاقه، لكانت الكارثة حلت علينا. ربما البعض نسي انما نحن ابناء القضية فلا يمكننا ان ننسى. لن ننسى اكثر من مئة شهيد من ابناء جسر الباشا وسن الفيل لأنهم بالنسبة لنا مقدسون. اتكلم عنهم لأنهم اوادم وشرفاء يستحقون التقدير". وتوجه القسيس لاولاد الراحل طالباً منهم ان يفتخروا بابيهم الذي كان يحارب جاهداً بين قسم سن الفيل وثكنة العنفوان ومركز النقاش والذي قاتل بشرف، عالي الجبهة، نظيف اليدين. كما توجه بالشكر الى كل من رافق العائلة في مصابها لاسيما رئيس البلدية الرفيق نبيل كحالة ورئيس قسم سن الفيل المختار نخلة كحالة.

المصدر: Kataeb.org