تكريم نهاد الشامي في الذكرى 25 على شفائها بأعجوبة من مار شربل

  • مجتمع
تكريم نهاد الشامي في الذكرى 25 على شفائها بأعجوبة من مار شربل

كرّم رئيس بلدية المزاريب وعرستا في قضاء جبيل بشير افرام واعضاء المجلس البلدي، ابنة البلدة نهاد الشامي في الذكرى 25 على شفائها بأعجوبة من القديس شربل، من خلال وضع تمثال للقديس في باحة البلدة وإزاحة الستارة عنه، وذلك بعد قداس ترأسه راعي ابرشية جبيل المارونية المطران ميشال عون في باحة كنيسة مار يوسف في البلدة.

بعد الإنجيل، ألقى عون كلمة نقل في مستهلها تحيات البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي للحاضرين وللمكرمة، منوها بقرار المجلس البلدي تكريم ابنة البلدة وإقامة تمثال لشفيعها وقديس لبنان في المناسبة، وشدد على "أهمية التعلق بالايمان لانه وحده الذي يخلصنا"، مشددا على أن "لبنان أرض القداسة والقديسين".

وقال: "ان حضور الرب فينا دائما يحدث التغيير لان الخلاص الذي حققه الرب بموته وقيامته أراد من خلاله مساعدة كل انسان لكي يعبر من الخطيئة الى الحياة، وان يختبر قوة النعمة من اجل الخلاص الحقيقي. مع القديس شربل نرفع المجد الى ابينا السماوي وسيدنا يسوع المسيحي الذي يظهر دائما عجائبه وعظائمه من خلال قديسيه ولا سيما من خلال مار شربل، ونحن على مثال الرب مدعوون الى القداسة بفعل معموديتنا، واننا نشكر الرب على النعمة التي خص بها ابنة هذه البلدة نهاد الشامي التي ما زالت علامة حية على تدخل الرب في حياة الانسان، ويسوع هو المخلص الذي يعطي الانسان اختبار الخلاص الحقيقي، لذا نحن دائما مدعوون لاستقبال هذه الكلمة بفرح والتأمل بها لكي نعرف ان الرب يريد ان يختبر كل انسان هذا الخلاص ليس فقط من اجل الحياة الثانية، ولكن في حياته على الارض روحيا واجتماعيا ووطنيا، لان الانسان الذي يختبر قوة النعمة ومحبة الرب الخلاصية يتحول إنسانا يعيش الفرح والسلام في حياته".

أضاف: "نركض دائما الى ما هو ثانوي وليس الى ما هو أساسي في حياتنا فنعيش في بعض الاحيان القلق والحزن واليأس في حين ان الرب في حضوره يعطينا السلام والفرح والمحبة التي اكثر ما نحن في حاجة اليها في حياتنا من أجل عيش الاخوة المطلوبة منا كمسيحيين، إذ عندما تقع الخلافات بيننا لا نكون نؤدي الشهادة الحقيقية الايمانية".

وختم عون "سائلا الله بشفاعة القديس شربل ان نعيش حياتنا المسيحية بمحبة الآخرين والتضامن مع بعضنا البعض لانقاذ وطننا ومجتمعنا".

وفي ختام القداس سلّم عون وافرام المكرمة درعا تقديرية وألقى نجلها سعد كلمة شكر فيها الجميع باسم العائلة، وتلا الإعلامي عبدو الحلو الرسالة الموجهة من رئيس الجمهورية العماد ميشال عون للمناسبة، وأزيحت الستارة عن تمثال القديس شربل، ثم أولم رئيس البلدية وعقيلته ماري للحضور.

 

المصدر: Kataeb.org