جابر: الضجة في لبنان حول العقوبات الأميركية أكبر بكثير من حجمها

  • محليات
جابر: الضجة في لبنان حول العقوبات الأميركية أكبر بكثير من حجمها

طمأن النائب ياسين جابر اللبنانيين أنه "لا شيء جديا ولا خطوات عملية، عند الأميركيين، حتى الساعة"، في ما يتعلق بما أثير عن ان وزارة الخزانة الأميركية ستفرض عقوبات مالية على شخصيات وجهات لبنان.

وبعيد وصوله مساء اليوم إلى مطار رفيق الحريري الدولي- بيروت، عائدا من الولايات المتحدة الأميركية، ضمن الوفد اللبناني الرسمي الذي زار واشنطن لاستيضاح مسألة العقوبات، أكد جابر لمندوبة الوكالة الوطنية للاعلام في المطار حلا ماضي، أن "الزيارة كانت مفيدة وموفقة، وأتت استباقا لاحتمال صدور أي قرار أميركي جديد بحق لبنان".

وأوضح ان "القرار الأميركي الذي يتضمن احتمال إقرار عقوبات مالية على لبنان، هو مجرد مسودة، تم تسريبها في الولايات المتحدة، وتضخيمها في لبنان"، لافتا إلى أن "الضجة التي أثيرت حول القرار في لبنان أكبر بكثير من حجمها في الولايات المتحدة".

وإذ أشار إلى ان "الولايات المتحدة بمقدورها فرض عقوبات على لبنان ساعة تشاء، بدون الحاجة إلى إصدار أي قرار أو قانون في هذا الشأن"، طمأن اللبنانيين إلى أن "الأصداء هنا مضخمة وأكبر من حجمها، عكس هناك"، مضيفا: "لم نلمس ما يخيفنا خلال الزيارة، فحتى الساعة ليس هناك أي خطوة عملية أو جدية في هذا الموضوع". ونبه إلى "احتمال فرض عقوبات على أشخاص، إلا أنه حتى الساعة لم نلمس شيئا". 

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام