جلسة المرافعات في دعوى القوات ضد الـ  LBCIانتهت.. فرح: تحديد موعد للحكم لا يعتبر انتصارا

جلسة المرافعات في دعوى القوات ضد الـ  LBCIانتهت.. فرح: تحديد موعد للحكم لا يعتبر انتصارا

انتهت الجلسة الاخيرة من جلسات المرافعات في دعوى القوات ضد الـ LBCI، وعلى اثره شدد نائب رئيس حزب "القوات اللبنانية" النائب جورج عدوان الى انه " في هذه القضية شق قانوني مرتاحون له وبعد 11 عاما من المماطلة وصلنا الى هنا واردنا اليوم توضيح الشق التاريخي المعنوي".

وقال "لا نقبل ان نتكلم عن محطة مثل ال  LBC بانها شركة تجارية للبيع والشراء وهو موضوع جوهري يتعلق بقضية حملناها لفترة 30 سنة ".

وتابع "لو كان للدفاع من قبل الظنين قيمة لِما يقوله لَما انتظرنا 11 عاما والمماطلة هو تهرّب من القرار النهائي انما الآن القرار النهئي سيصدر في شباط".

وختم معلنا ان حكم التاريخ سيظهر.

من جهته، اكد المحامي نعوم فرح انه "منذ بدء المحاكمات كان هناك جو سياسي يحاولون ادخاله في هذا الملف ونحن نحاول منذ 11 عاما ان ندافع وان نخرج السياسة من هذا الملف القانوني التجاري".

وتوجّه فرح للمدعي قائلا "تحديد موعد للحكم لا يعتبر انتصارا".

بدوره، رئيس مجلس ادارة المؤسسة اللبنانية للارسال بيار الضاهر، لفت بعد جلسة المرافعات، الى اننا" تعودنا على ادخال الشق السياسي على الجلسات والمحاكمة الفعلية بدأت في 2018  ".

المصدر: Kataeb.org