جمعية دوليّة: نملك فيديو يوثّق الجريمة في شمال لبنان

  • مجتمع
جمعية دوليّة: نملك فيديو يوثّق الجريمة في شمال لبنان

ناشدت "جمعية Green Area الدولية" في بيان أصدرته اليوم "وزارة البيئة وسائر أجهزة الدولية المعنية التحرك لوقف التعدي على الطيور المهاجرة خصوصا في هذه الفترة"، وطالبت بالتشدد "في ملاحقة من يرتكبون جرائم الصيد التي تستهدف طيورا مهددة ومدرجة على القائمة الحمراء من قبل الـ (الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة)".

وكشفت الجمعية عن "قتل طائر جارح مصاب فيما يمسك بأفعى كان قد اصطادها، من نوع (عقاب صرارة)، وهو أحد أنواع الطيور المهاجرة الممنوع صيدها، والمحمية باتفاقات دولية، وبموجب قانون الصيد اللبناني، بالاضافة الى أن موسم الصيد في لبنان لم يفتتح بعد من قبل وزارة البيئة".

وأكدت الجمعية أن"الطائر كان يقتات على أفعى كبيرة، وهذا ما يبين دوره وأهميته في الطبيعة، وفي التوازن بين كائناتها وفي النظم الإيكولوجية المفترض حمايتها".

ولفتت إلى أن "Green Area الدولية تملك فيديو يوثق الجريمة وستضعه برسم النيابة العامة البيئية في الشمال لإجراء المقتضى القانوني".

وأكدت "ضرورة استحصال أي صياد على رخصة بعد أن يحضع لامتحان الصيد، ولفحص طبي نفسي لان استعمال هذا السلاح بغير مكانه قد يؤدي الى عواقب وخيمة".

واستنكرت "قتل هذا الطائر بداعي التسلية والتصوير والمفاخرة التي لا تنم الا عن جهل كبير"، وتمنت "على الدولة التشدد في ملاحقة موضوع الصيد وتوقيف كل من يخالف القوانين ومتابعة هذه القضية خصوصا، وأن الجاني هنا قد خالف القانون جملة وتفصيلا، بحمله البندقية والصيد في الربيع، وقتل نوع ممنوع صيده ومخالفته ايضا للحماية الدولية لهذا الطائر، وبالتالي يجب ملاحقته ومقاضاته بجميع المخالفات التي ارتكبها ليكون عبرة لمن تسول نفسه خرق القوانين".

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام