حامل همّ السجون والمساجين...الأب هادي العيّا في ذمّة الله

  • مجتمع
حامل همّ السجون والمساجين...الأب هادي العيّا في ذمّة الله

غيّب الموت مؤسّس جمعية عدل ورحمة AJEM الأب هادي فؤاد العيّا الانطوني بعد صراع طويل مع المرض.

تقام مراسم الدفن في دير مار روكز الدكوانة، مركز الرئاسة العامة للرهبانية الانطونية المارونية يوم الثلاثاء الواقع في 11 تموز 2017 الساعة الرابعة بعد الظهر.

 تقبل التعازي قبل الدفن وبعده، ويوم الاربعاء 12 تموز 2017 في دير مار روكز -  الدكوانة، ويوم الخميس 13 الجاري في صالون كنيسة مار انطونيوس البادواني – بعبدات، من الساعة الحادية عشر صباحاً لغاية السابعة مساء.

معاناة العيّا لم تثنه عن متابعة مسيرته في الدفاع عن حقوق الانسان حتى الرمق الاخير.

وقالت ادارة جمعيّة "عدل ورحمة" في نعيها:" اليكم جميعاً، الذين عرفتموه منارةً في الدفاع عن حقوق السجين والضعيف والمهمّش، ومقداماً في النضال الى جانبهم، وشريكاً في تكريس دور المجتمع المدني الحقوقي، يتوجه اليكم عموم إدارة جمعية عدل ورحمة وكامل أعضاء فريق العمل لديها، مسلِّمين بما تحلّى به فقيدنا من رجاءٍ وأملٍ وإيمانٍ وطمأنينة، ومؤكدين على التمسّك بالقيم والمبادئ التي ارسى عليها بنيان جمعيّتنا".

  

 

المصدر: Kataeb.org