حزب الكتائب في سيدني يكرم الرفيق بطرس مارون

  • كتائبيات

اقام قسم سدني حفلة عيد الميلاد بحضور سفير لبنان لدى اوستراليا ميلاد رعد وراعي الأبرشية المارونية  المطران انطوان شربل طربية والأب اسطفان فرنجية والاحزاب والتيارات والروابط والمجالس اللبنانية, التيار الوطني الحر , القوات اللبنانية , تيار المستقبل , الوطنيون الأحرار , تيار المردة وحركة الأستقلال,  الجامعة الثقافية, الرابطة المارونية ,المجلس الماروني والمجلس العالمي لثورة الأرز, رؤساء جمعيات وممثلي الوسائل الأعلامية المكتوبة والمسموعة وحشد  من الأصدقاء والرفاق يتقدمهم منسق المنطقة الكتائبية في اوستراليا جورج حداد  وعضو المجلس البلدي في زحلة السيد غسان المر ورئيسة القسم لودي فرح ايوب و اللجنة التنفيذية واعضاء القسموحشد من الاصدقاء.

وقد جرى خلال الاحتفال تسليم رئيس القسم السابق بطرس مارون درعا تقديرية موقع من قبل مصلحة التكريم في حزب الكتائب ورئيس الكتائب النائب سامي الجميل.كما قدم المناسبة امين سر القسم الرفيق ابراهيم براك الذي شكر الحاضرين واكد ان البيت المركزي الكتائبي وكما قال رئيس الحزب كان وسيبقى بيت الأحرار, سيبقى المقاومة في وجه كل محتل وكل احتيال وكل فاسد وكل سارق...بيت الكتائب هو صوت الشهداء ألأبطال , صوت الحرية والكرامة , صوت البشير  وبيار صوت النديم والأمين , صوت سامي الجميل , ضمير وكرامة لبنان...

المطران طربية شكر حزب الكتائب على نضاله المستمر و الكبير في البطولات والتضحيات واعتبر ان الميلاد هو محطة ضرورية للتفكير بالتخلي عن الذات لكي نصل الى الخلاص والسلام وهذا الأمر يجب ان نفكر به لكي نستطيع بناء عائلة و مجتمع ووطن ,  واكد اننا بدون التخلي والانطلاق من الذات للقاء الأخر لن نستطيع بناء وطن على مستوى التضحيات التي قدمها الشهداء والقديسون على السواء...

بدوره رئيس تحرير صحيفة التلغراف الاستاذ انطوان قزي , اعتبر ان صخرة الكتائب ستبقى حصرمة  بوجه كل الذين انطحنت صخورهم بالكسارات الشمولية واكد ان الكتائب ستبقى حارسة للوطن وللكرامة اللبنانية , ووجه تحية لشهداء الكتائب وللقيادة الكتائبية  وللرئيس العنيد الشيخ امين الجميل.

بعد ذلك كانت كلمة باللغة الأنكليزية لرئيسة القسم , شكرت فيها السفير رعد والمطران طربية وكافة الأحزاب والحضور والرفاق الكتائبيين ووعدت باستمرار النضال والتضحية والمثابرة ليبقى علم الكتائب مرفوعا يعانق علم لبنان وفي خدمة لبنان. كما رحبت بعودة الدكتور فؤاد ابو ناضر الى صفوف القيادة الكتائبية معددة تضحياته وبطولاته منهوة باخلاقه واخلاصه للكتائب ولبنان ولكل نقطة دم ذرفت من قبل كل شهيد دفاعا عن لبنان وقضيته المحقة...

في الختام كانت كلمة شكر من قبل الرئيس السابق للقسم بطرس مارون, الذي توجه بالشكر الكبير لرئيس الحزب النائب سامي الجميل, ولكافة الرفاق في القسم .وشكر عائلته الصغيرة وعائلة الكتائب في لبنان والأغتراب وجميع الأحزاب والجمعيات والأصدقاء وكافة الحاضرين , متمنيا للجميع عيد ميلاد مجيد ومعاهدا الأستمرار في نضاله الكتائبي والوطني مع كل حر وكل مخلص في خدمة لبنان.

والجدير ذكره ان الحضور نوه بعودة القائد الاسبق للقوات اللبنانية الدكتور فؤاد أبو ناضر الى صفوف الكتائب  وقال عريف الحفل:"مع الدكتور فؤاد , يكبر الأمل ويحلو النضال , هيا فتى الكتائب , هيا فؤاد الكتائب".

وشارك بعدها الجميع بالعشاء الذي اعد للمناسبة...

المصدر: Kataeb.org