حزب الله للحريري: لا تكلّ!

  • محليات
حزب الله للحريري: لا تكلّ!

كيف قرأ "حزب الله" خطوة الرئيس المكلّف سعد الحريري امس تقديم صيغة حكومية هي الاولى منذ تكليفه لرئيس الجمهورية ميشال عون، وهو الذي يدعو في كل مناسبة إنّ على لسان امينه العام السيد حسن نصرالله او عبر اعضاء كتلته النيابية او وزرائه الى ضرورة تشكيل حكومة وحدة وطنية سريعاً؟

وزير الشباب والرياضة في حكومة تصريف الاعمال محمد فنيش دعا عبر "المركزية" الرئيس الحريري الى "بذل مزيد من الجهود بعد خطوة الامس، لان طبيعة التأليف والحركة السياسية التي تدور حولها (المطالب الوزارية) تتطلّبان من الرئيس المكلّف تدوير الزوايا والتفاهم مع رئيس الجمهورية".

واعتبر "ان خطوة الحريري جيّدة، واذا لم يحصل تفاهم حولها ينبغي ان تعقبها خطوات اخرى، والاهم الا يكلّ من المحاولة"، مكرراً "موقف الحزب بضرورة البتّ سريعاً بمسألة الحكومة لضرورات المصلحة الوطنية منها الخطران الاقتصادي والامني، واعتماد معيار موحّد في تمثيل الجميع ووفقاً لنتائج الانتخابات النيابية".

ولفت الى "ان البعض ذهب بعيداً في تفسير كلام نائب الامين العام لـ"حزب الله" الشيخ نعيم قاسم منذ يومين عن "ان حسابات رئاسة الجمهورية دخلت في عملية تشكيل الحكومة"، مشدداً على "انه لم يقصد بكلامه شخصاً معيناً (بعض التحليلات اعتبرت ان رئيس "التيار الوطني الحر" الوزير جبران باسيل هو المعني الاول بهذا الكلام)، وهو حتماً لم يقصد باسيل، وانما قوى سياسية معيّنة تريد من خلال حصّتها في الحكومة ان يكون لها دور في الاستحقاق الرئاسي المقبل".

واستبعد فنيش وجود "مشكلة بين الرئيس المكلّف و"التيار الوطني الحر"، فهما على تواصل دائم"، مشيراً الى "ان رئيس الجمهورية يقوم بدوره"، مشدداً على "اهمية ان يعتمد الرئيس الحريري في طرح تشكيلات حكومية على مبدأ وحدة المعايير، لان المطلوب في النهاية ان يعرف كل فريق سياسي حجمه وان يتواضع بمطالبه ويأخذ في الاعتبار مطالب الاخرين، وهذه الدعوة موجّهة الى القوى السياسية كافة".

وختم بالدعوة الى "ضرورة تشكيل حكومة شراكة وطنية لا تقصي احداً وتضمّ من تنطبق عليه معايير التمثيل".

المصدر: وكالة الأنباء المركزية