حكيم: أزمة تصريف انتاج التفاح سببها غياب التخطيط

  • إقتصاد
حكيم: أزمة تصريف انتاج التفاح سببها غياب التخطيط

 أكد وزير الاقتصاد آلان حكيم ان ازمة تصريف انتاج التفاح كبيرة واسبابها كثيرة، مشيرا الى ان السبب الرئيسي هو غياب التخطيط ان كان على صعيد القطاع او المزارعين، مضيفا:" في العام 2014 و2015 طالبنا بوضع خطة واضحة الا ان احدا لم يتجاوب معنا".

حكيم وفي حديث لبرنامج نقطة على السطر عبر صوت لبنان 100.5 مع الاعلامية نوال ليشع عبود، لفت الى انه تقدم باقتراح لحل الازمة وطالب الدولة بدعم صندوق التفاح بقيمة 5000 ليرة أو أقل اسوة بباقي القطاعات، مؤكدا ان على  مجلس الوزراء التوصل الى حل لانه لا يمكن ترك القطاع والمزارعين في وضعهم الحالي.

وتابع:" يجب عدم الاكتفاء بالدعم، انما من الضروري وضع خطة انمائية اقتصادية وقائية لهذا القطاع تتمثل ليس فقط بالتصدير والبيع انما ايضا بالتنشيط عبر وضع آلية عمل واضحة، اضافة الى تنشيط القطاعات المتكاملة مع زراعة التفاح في اطار مساعدة الشركات المتوسطة وليس فقط المزارعين ".

على صعيد آخر، بحث حكيم مع وفد من نقابة مزارعي القمح برئاسة النقيب خالد شومان، في حضور المدير العام للحبوب والشمندر السكري حنا العميل في موضوع استلام موسم القمح حيث عرض الوفد التأخير الحاصل في عملية الاستلام وما يسببه من خسائر واضرار للمزارعين في ظل الظروف الراهنة.

وطمأن الوزير حكيم الوفد الى انه اتخذ الاجراءات اللازمة بعد ان تم تأمين المستودعات المناسبة لتخزين القمح وكذلك بإرساله كتاب الى رئاسة مجلس الوزراء بتاريخ 26/8/2016 لتحديد السعر التشجيعي لطن القمح ولاعطاء سلفة الى مديرية الحبوب والشمندر السكري لتدفع الى المزارعين مستحقاتهم .

واوضح الوزير حكيم "اننا في انتظار صدور هذا القرار، مشددا على متابعته هذا الموضوع مع رئيس مجلس الوزراء والوزارات المعنية للاسراع في اقراره" .

المصدر: الجمهورية