حكيم: إستثمار قدرة المرأة في عالم الأعمال والمهن يفعّل النمو الإقتصادي

  • إقتصاد
حكيم:  إستثمار قدرة المرأة في عالم الأعمال والمهن يفعّل النمو الإقتصادي

بحضور حوالى 200 سيّدة أعمال ومهن من حول العالم، نظّم "النادي اللبناني لسيّدات الأعمال والمهن" مؤتمره الإقليمي الأول في مدينة جبيل، برعاية وحضور وزير الاقتصاد والتجارة المستقيل د. ألان حكيم. المؤتمر الذي حمل عنوان: "معا للتنمية الاقتصاديّة" هدف لإظهار قدرات المرأة اللبنانية للعالم وتقديم أفضل ما يتميّز به لبنان من معالم ورموز حضارية.

حكيم قال في كلمته "ما هي رسالة المرأة في مجتمعاتنا الشرقية المعاصرة؟ سؤال تكمن أهميته في تأثير المرأة المتزايد في الحياة الإقتصادية وتفاعلها المثمر في كافة القطاعات. إنّ إستثمار قدرة المرأة في عالم الأعمال والمهن من شأنه تفعيل النمو الإقتصادي وهو إستثمار إضافي في المسؤولية الإجتماعية تجاه المجتمع."

ولفت الى ان دور المرأة الإجتماعي والتربوي لا ينفي دورها بل يكمّله في العمل وتنشيط الإقتصاد وخلق المبادرات الإقتصادية والإجتماعية. واضاف "أظهرت الإحصائيات في العالم أن الأعمال التي تديرها النساء تشكّل ثلث الأعمال المُدارة في العالم 51% من الثروات العالمية. فالمرأة تضيف إلى عالم الأعمال لمسة خاصة بها ونظرة أكثر أخلاقية لا تسيطر عليها بالضرورة الماديات."

ورأى حكيم انّ المنظمات الدولية تعزز توظيف المرأة عبر إعطائها أولوية في الحصول على وظيفة بالنسبة إلى الرجل وذلك إيمانا منها بالتطور التصاعدي التي تؤمنه المرأة في بيئة الأعمال. وهذا الأمر ترك تأثيرًا إيجابيًّا في مجتمعاتنا العربية، حيث شهدت الدول العربية في السنوات الماضية دورا أكبر للسيدات العربيات شغلت من خلاله مراكز مهمة وأساسية في كافة القطاعات.

ولاحظ أنّ قدرات المرأة اللبنانية كبيرة لجهة خلق مبادرات فاعلة في تحسين الأداء الإقتصادي وفتح أسواق جديدة للبنان في الخارج وجذب الإستثمارات. ففي لبنان أكثر من عشرة آلاف مؤسسة لها علاقة بعالمي التجميل والطب التجميلي تديرها نساء لبنانيات.

وشدد على ان هذا المؤتمر وغيره من المبادرات من شأنها تحفيز دور المرأة في الإقتصاد والمجتمع إلا خير دليل على عزيمة المرأة وإيمان المجتمع بقدراتها. وقال "كوزير للإقتصاد والتجارة، أشجع وأدعم أي دور تقوم به المرأة في مجتمعنا، وأرى أن للمرأة العربية واللبنانية في عالم الأعمال رسالة إنسانية عبر توجيه الأعمال نحو نمو مستدام لبناء مجتمع أفضل. ندعو إلى وضع خطة إقتصادية استراتيجية لريادة الأعمال تحدد مسار خارطة طريق تغطي الشق القانوني والميثاقي والإداري وتهدف إلى تنمية وتفعيل دور المرأة في ريادة الأعمال والإقتصاد."

ودعا حكيم الى دعم قدرات المرأة العربية عبر خلق مناخ عمل مؤاتٍ على الصعيدين التشريعي والمالي، وخلق صلة تواصل بين سيدات الأعمال العربيات بهدف تبادل الخبرات.

المصدر: Kataeb.org