حنكش: التحالفات على القطعة وكأن لا شهداء ولا ثوابت وبيتنا من حجر لذلك لا احد يقدر ان يرشقنا

  • محليات
حنكش: التحالفات على القطعة وكأن لا شهداء ولا ثوابت وبيتنا من حجر لذلك لا احد يقدر ان يرشقنا

اعتبر المرشح الكتائبي عن المقعد الماروني في المتن الياس حنكش أنّ لبنان يتغيّر ويتطوّر اذا نحن قرّرنا ذلك وقال:" ان الكتائب اعطاني فرصة للترشح والمشاركة في التغيير الذي نريده واؤمن ان التغيير يبدأ من خلالنا".

وشدد حنكش في حوار مباشر عبر "فيبسوك" على ان التغيير لا يحصل بكبسة زر انما نستند على تاريخ طويل من دماء الشهداء الذين يشجّعونا على عدم الاستسلام.

وجدد التأكيد ان همّ حزب الكتائب تأمين مصلحة المواطن لا مجرّد الوصول الى السلطة وقال:"لو همّنا السلطة لما استقلنا الحكومة انما فعلنا ذلك لاننا رفضنا ان نكون شهود زور على التجاوزات وسوء ادارة الدولة ولو كان هدفنا السلطة فقط لكنا حافظنا على وجودنا في الحكومة ولكنّا انتخبنا عون للحصول على مكاسب سياسية ولكن الكتائب قرّر ان يكون في المعارضة البنّاءة ولا نعارض اي ملف الا بعد دراسة عميقة وطرح البديل".

وأضاف حنكش:"صوتنا سيبقى مرتفعا لانه صوت الحق ونعرف ان بيتنا من حجر لذلك لا احد يقدر ان يرشقنا".

وانتقد "التحالفات على القطعة وكأن لا شهداء ولا ثوابت ولا مبادئ انما "سَلَطة" انتخابية وتحالفات غير طبيعية ونبقى وحدنا بوجه الجميع الذين يتحالفون بطريقة غريبة" مؤكدا اننا "مرتاحون بالمعارضة لاننا مرتاحون مع الناس وحليفنا هو المواطن".

واعتبر حنكش ان السياسة هي ان يبقى المسؤول مستقيما وصريحا مع الناس وهذه مدرسة بيار الجميّل المؤسّس.

حنكش تمنّى الا تزداد نسبة الهجرة وان يبدأ المغتربون بالايمان الاكبر بلبنان وان يضعوا طاقاتهم بتصرف السوق اللبناني ويستثمروها في الداخل.

كما تمنّى على من انتخب في العام 2009 ان يحاسب من انتخبهم "ولا نريد وعودا انما افعال والتصويت على مشروع لا على شعارات رنانة وبيع دماء الشهداء".

ووصف حنكش السلطة بالمافياوية وقال:"نتمنى الا ينسى المواطنون ان المشاكل التي نعاني منها جراء تمويل السلسلة" مشيرا الى ان مشروع الكتائب الانتخابي مقسّم ويطال ملفات عدة تعني المواطنين.

وأضاف:"سأبقى اتكلّم بما اراه "صح" وسنقبل بالنتيجة على امل الا تكون فيها شوائب كبيرة رغم اننا نعرف ان القانون اعوج ومسخ ولكن قبلنا خوض المعركة وسنكمل عملنا في الشأن العام واوصل صوت من اتعاطى معه يوميا".

حنكش تطرّق الى مشاكل بارزة في المتن: "ثمة مناطق عاصية على الدولة كما في رويسات واتمنى ان تبدأ هذه المشكلة بالحلحلة ومستشفى ضهر الباشق غير مجهز بما يكفي من معدات على الرغم من ان الاطباء فيه ممتازون والسجن المركزي في رومية مشكلة ويجب نقله لمنطقة غير سكنية ولا يجب ان يكون قريبا من المنازل".

وختم حواره بالتمنّي ان يكون على قدر المسؤولية وعلى قدر طموح المواطنين.

المصدر: Kataeb.org