حنكش: الكتائب أعطت فرصة جديدة وسنحكم على الأداء

  • محليات
حنكش: الكتائب أعطت فرصة جديدة وسنحكم على الأداء

تعليقاً على موقف الكتائب اللبنانية من الاستشارات لتسمية رئيس حكومة جديد، أكد النائب الياس حنكش ان الكتائب لم تكن يوماً مع العهد او ضده، بل انها تتعاطى مع الحكومة، لافتا الى اننا نرغب في ظل الاجواء الجديدة التي عبر عنها رئيس الجمهورية ميشال عون ورئيس الحكومة سعد الحريري ان نعطي فرصة لما يقال ولما يتم الوعد به.
وقال حنكش في حديث عبر "او تي في": "نريد ان نعطي فرصة لمرحلة جديدة ، فعندما كنا في المعارضة كنا من أشد المعارضين للحكومة وما زلنا، منبهاً الى انه "اذا استمر النهج الذي كان قائما على ما هو عليه فاننا سنكون من اشرس المعارضين".
وعن ملف الكهرباء الذي كانت الكتائب من أشد المعارضين له، أوضح حنكش: "ان الحكومة الحالية هي حكومة تصريف اعمال، وباننا ذاهبون الى مرحلة جديدة وعلى هذا الاساس سنرى الاداء ونحكم عليه، فإما أن نصفق عندما يجب التصفيق، وإما ان نعارض ونكون من أشد المعارضين عند حصول اي تجاوز".
وسئل حنكش هل ان السعودية أملت على رئيس الكتائب ان يسمي الرئيس الحريري؟ فاجاب: "ان الكتائب لا يملى عليها اي أمر وهي لا تخضع لأي املاءات خارجية بعكس البعض، مشدداً على ان الكتائب اعطت فرصة وبان هذه الفرصة محصورة بالمرحلة القادمة وبالاداء الذي سيتم التعاطي به".
وأكد حنكش ان موقف الكتائب من تسمية الحريري ليست مشروطة بالمشاركة في الحكومة او عدمها، مضيفا: "ان مشاركتنا في الحكومة المقبلة سيتحدد الاثنين المقبل خلال انعقاد المكتب السياسي الكتائبي".

المصدر: Kataeb.org