حنكش لـ kataeb.org: شنّوا علينا حرباً شعواء في المتن لكننا إنتصرنا عليهم

  • محليات
حنكش لـ kataeb.org: شنّوا علينا حرباً شعواء في المتن لكننا إنتصرنا عليهم

أشار النائب الكتائبي المنتخب الياس حنكش الى ان الكتائب سجّلت انتصاراً بفوز نائبين مارونيين لها في المتن، اذ انها المرة الأولى التي تحظى بنائبين في هذه المنطقة، معتبراً في حديث لموقعنا بأن الناس أعطت ثقتها لنائب برهن خلال ولايته النيابية عن جديته في العمل، ووقوفه الى جانب اللبنانيين بصورة عامة وأهالي المتن في صورة خاصة حين دافع عن حقوق الشعب اللبناني. وقال:" لقد أعطوا ثقتهم لنائب كتائبي آخر في هذه المنطقة سوف يواصل مع رئيس الحزب سامي الجميّل في النهج عينه".

ورداً على سؤال حول تقييّمه للعملية الانتخابية ومدى وجود شوائب فيها، قال حنكش:" سمعنا عن رشاوى دُفعت في منطقة المتن ضمن قيمة مادية تخطت المعقول، كما قام البعض بشراء الضمائر والترغيب والترهيب من خلال التهديد بوظائف الناس والضغط المعنوي، مع الإشارة الى انهم شنوّا علينا حرباً شعواء فإستعملوا الساحات العامة والبلديات وكل الوسائل المتاحة ضدنا، لكننا في النهاية انتصرنا عليهم وفزنا بنائبين في المنطقة وظهرت الحقيقة وبالتالي حجم كل شخص، لذا نؤكد لهم بأن المتن ليس ملكاً لأحد وغير قابل للشراء او البيع".

وعن قول النائب إبراهيم كنعان بأنه سيستقيل اذا نال النائب سامي الجميّل المرتبة الأولى في المتن، رأى حنكش بأن كنعان لم يترك خطاً للرجعة اذ إستعمل كل الوسائل ضد رئيس الكتائب، وبالتالي أوصل الخطاب السياسي الى مستوى غير مقبول، حتى وصل به الامر الى تحدّي النائب الجميّل ضمن مواضيع سخيفة على الرغم من ان الشيخ سامي عمل وجهد وشرّع وقام بواجبه الى أبعد الحدود في المجلس النيابي، والنتيجة ان رئيس الكتائب وصل الى المرتبة الأولى وكنعان الى المرتبة الرابعة.

وفي اطار اولوياته كملفات سيعمل عليها، لفت الى انه سيطلق مبادرة قريباً جداً لإشراك الشباب اللبناني في التشريع، بحيث سيعقد حلقات واجتماعات تتم فيها مناقشات وطرح الأفكار من هؤلاء الشباب ضمن اختصاصات مختلفة، نطلّع عليها من كل الجوانب ومن ثم احوّلها الى مشاريع قوانين مقدّمة بإسم الشباب في مجلس النواب.
وتابع:" هنالك ايضاً قسم آخر ضمن هذه المبادرة يضّم مختلف الاختصاصات من ضمنها الصحة والتنظيم المدني والى ما هنالك، نطلّع من أصحابها على الأفكار ونحوّلها الى مشاريع على ان تموّلها شركات داعمة، أي اننا لن ننتظر الوزارات كي تحقق لنا الانماء بل سنقوم بها شخصياً مع الشباب، وهنالك ايضاً متبرّعون سيقدّمون الملاعب والمساحات الخضراء".

وختم حنكش بكلمة وجهّها الى أهالي المتن شاكراً إياهم على الثقة، وواعداً بأننا سنكون على قدر هذه الثقة وسوف نؤكد لهم بأن خيارهم صحيح، وسوف نبقى مع الحق ونتصدّى لكل ما هو فاسد وندافع عن حقوق كل الناس".
صونيا رزق

 

المصدر: Kataeb.org