حنكش لـkataeb.org: لحكومة إنقاذية لأنو البلد راح

  • خاص
حنكش لـkataeb.org: لحكومة إنقاذية لأنو البلد راح

في انتظار الحل السياسي على "طبّاخي" التأليف أن يشكلوا حكومة إنقاذية مصغرة مؤلفة من إختصاصيين غير حزبيين لنعطي أملاً لشبابنا".. هي صرخة أطلقها عضو كتلة الكتائب اللبنانية النائب الياس حنكش عبر kataeb.org في وقت تتخبط فيه البلاد إقتصادياً ومالياً وإجتماعياً "والشباب عميتناتشوا الحصص".
النائب الكتائبي وإذ شدد على ضرورة تشكيل حكومة إنقاذية وبرئاسة سعد الحريري "مش مشكل"، أكد أنه لا يجوز أن نبقى منتظرين الحل السياسي والبلد غرقان.."البلد راح، غرق إقتصاديا وماليا وما بيقدر يهدي على إجريه".لذلك، على "الطباخين" الإسراع إلى تشكيل حكومة مصغرة إنقاذية مؤقتة إلى حين نضوج الحل السياسي، رافضاً القول إن حكومات سابقة إستغرق تشكيلها فترة زمنية أطول بكثير من الفترة التي استغرقها تشكيل المرتقبة حتى اليوم، فـ"ظروف البلد اليوم مختلفة كلياً ولا تشبه الظروف السابقة بشيئ".
وبعيداً عن مسألة تشكيل الحكومة، تطرق حنكش الى أخرى لا تقل أهمية عنها وهي مناشدة كتلة الوفاء للمقاومة القوى السياسية إلى الاستفادة من تطورات الأوضاع في المنطقة لمراجعة تموضع لبنان الاستراتيجي وإعادة النظر في بعض علاقاته الإقليمية والدولية، فرأى في الأمر تعريضاً للبلاد "وسبق وحكينا عن مدى أهمية احترام الإتفاقيات والمواثيق والقرارات الدولية كالـ1559 والـ1701 واحترام المحكمة الدولية يللي نسفها نصرالله بخطابو" مذكراً بأن الدول المانحة حذرت أن أي وزارة سيتسلمها حزب الله ستكون معرضة للمقاطعة.
وأضاف حنكش "قادمون على اختبار جدي للحكومة المنشودة ولا يمكننا التغاضي عن مصالح لبنان مع الدول والخليج وخصوصاً السعودية حيث يعمل قرابة النصف مليون لبناني ومن الضروري جداً عدم إقحام البلاد في سياسة محاور لا يوافق عليها الشعب اللبناني"، ولذلك، يؤكد النائب الكتائبي وجوب أن يتضمن البيان الوزاري وبوضوح مسألة تحييد لبنان عن صراعات المنطقة فـ"نحنا معرضين للعزل ومنعرف شو عمبيصير بالقطاع المصرفي وكل التحويلات المشبوهة يلي عمبتروح وتجي علبنان أو أي أنشطة تمارسها أحزاب مدرجة على لوائح الارهاب".
وفي السياق عينه،حذر حنكش من أن أي تعريض للبنان في مواجهة المجتمع الدولي يضعه في دائرة الخطر لذا ينهي حديثه قائلاً "عنا تعددية طائفية وهذا غنى ولكن كل مكون لديه إرتباطه التاريخي والثقافي بجهة معينة وهنا تكمن ضرورة الحياد".

يوسف يزبك

المصدر: Kataeb.org