حنكش: يجب وقف المسرحيات والعمل على إجراء الانتخابات ووصول اشخاص يؤمنون بلبنان

  • محليات
حنكش: يجب وقف المسرحيات والعمل على إجراء الانتخابات ووصول اشخاص يؤمنون بلبنان

لفت عضو المكتب السياسي في حزب الكتائب الياس حنكش إلى أن بشير الجميّل شهيد للجمهورية والحكم الذي اصدره المجلس العدلي بتثبيت الجرم على المجرمين حبيب الشرتوني ونبيل العلم يعطي الامل.
واكد في حديث لـ"نهاركم سعيد" عبر الـ" LBCI" أن بشير الجميّل استشهد إيمانا بالقضية وبلبنان وحزب الله ينفذ اليوم مصلحة وسياسات ايرانية وهي خيانة للبلد ولمصالح البلد.
وشدد على ان حزب الكتائب يعتمد اليوم في مشروعه الحياد وهو أمر اساس، مؤكدا انه "عندما سيتم التعرض لارضنا وعرضنا سندافع عن نفسنا بكل الوسائل ونحن نتطلع إلى لبنان جديد".
وتحدث حنكش عن الجيل الجديد قائلاً: "بغض النظر عن انتماءاته يتطلع إلى ان يكون لبنان بلدا طبيعيا يتطلّع لمستقبل جديد خصوصا وان هناك طاقات كبيرة لدى شبابنا، وهناك حركات جديدة وتغييرية لدى الشباب وهي اولوية لدى حزب الكتائب".
وفي ما يخص قضية الحكم الصادر عن المجلس العدلي اشار إلى أن لا يعتقد ان المجرم حبيب الشرتوني متوارٍ عن الانظار خصوصا وانه اجرى مقابلات صحفية وعلى الصحافي أن يجرّم ويساءل في هذه القضية وعلى الحكم ان يستكمل كي يعتقل الشرتوني"، متسائلا:"من تظاهر أمام المجلس العدلي سوى انصار الشرتوني والحزب القومي السوري؟ ليس باستطاعة الحزب اليوم ان يدافع عن نفسه وان ينكر مسؤوليته تجاه القضية، ومن غير المقبول ان يسرح المجرم وان يتم وصفه بالبطل وإجراء المقابلات معه مؤكدا أنه على الحكم أن ياخذ مجراه كي يؤمن اللبنانيون باستقلالية القضاء قائلاً: "سوف نسعى لتنفيذ الحكم".
وعن حضور باسيل إلى الاشرفية يوم صدور الحكم، أكد حنكش أنه من الغريب ان يكون الوزير جبران باسيل حاضرا في الاشرفية واحد وزراء التكتل كان يخاطب في مهرجان القومي السوري، معتبرا ان التناقضات والتقلبات السياسية باتت ثقافة راسخة في ذهون السلطة السياسية.
واضاف حنكش "نراهن على وعي اللبنانيين غير المحزبين في الانتخابات النيابية علّهم يميزون بين ممارسات السلطة وقرارات المعارضة ونتمنى ان تنتهي المسرحيات على الشعب اللبناني وخلق الاعذار للتمديد والتاجيل كما نأمل ان تتحقق وعود رئيس مجلس النواب نبيه بري بإجراء انتخابات نيابية وان يصل إلى البرلمان اشخاص جدد يؤمنون بلبنان.
واقر حنكش أن واحدة من اخفاقات العهد هي عدم الالتزام بالمهل الدستورية للانتخابات الفرعية والتيار الوطني الحر كما كتلة المستقبل استشعرا عدم جهوزيتهما للمعركة في طرابلس وكسروان.
واكد أن ملف البواخر قائم وستاتي هذه الاخيرة إلى لبنان وستمر الصفقة ضمن اتفاق بالتراضي وهو جزء من المحاصصة والهدر والفساد ومصدر دخل وفير للبعض، مشيرا إلى أن الاصرار والفجور في التعاطي في هذا الملف واستقدام البواخر والفرق في الكلفة يدل على الاستهتار وعدم المبالات.
واوضح حنكش أن التقدم بالطعن في ملف الموازنة هو موضوع قيد الدرس ويتم التواصل مع قوى مستعدة للطعن، مضيفاً: "كنا نتمنى على القوات ان تطعن ولكن لا اظن انهم مستعدون لهكذا قرار".
وختم حنكش منوها أن مشروع المعارضة اليوم إلى جانب حزب الكتائب يكمن في استعادة القرار السيادي إلى الدولة اللبنانية واحترام القانون الدستوري والمهل الدستورية.

 

المصدر: Kataeb.org