خاص: نائب لبناني يرفض علاقة ابنته مع عقيد في الجيش...فماذا قال لـkataeb.org؟!

  • فنون

سلسلة نشاطات درامية بانتظار الممثل أسعد رشدان خلال الفترة القليلة المقبلة، لاسيما في السباق الرمضاني، بدايتها مع مسلسل "سكت الورق" الذي سيُعرض قريبًا على شاشة الـmtv، كتابة مروان نجار، إنتاج وإخراج نديم مهنا، ويجسّد فيه دور أحد قبضايات الحرب.

كما لفت في حديث الى kataeb.org، الى مشاركته في مسلسل "ومشيت" عبر الـmtv في رمضان، للكاتبة والممثلة كارين رزق (مايدا)، حيث يجسّد دور والدها وهو نائب في البرلمان اللبناني يُدعى "نسيب الحاج"، يحاول قدر المستطاع منع ابنته من تطوير علاقتها العاطفية مع عقيد في الجيش اللبناني (الممثل بديع أبو شقرا – أمل)، نظرًا الى التفاوت الطبقي الاجتماعي بين العائلتين.

وعبر القناة عينها، سيظهر بدور "غسان" ضمن مسلسل "طريق" للمنتج صادق الصبّاح، وهو محامٍ يملك شركة استيراد وتصدير، تأتيه البطلة (نادين نسيب نجيم) كي يؤمن لها وظيفة، لتبدأ الاحداث من بعدها.  والعمل كناية عن قصّة للكاتب الكبير نجيب محفوظ ، سيناريو وحوار سلام الكثيري وإخراج رشا شربتجي.

كما سيُطل كضيف شرف في مسلسل "موت أميرة" عبر قناة الجديد، كتابة وسيناريو طوني شمعون، إخراج عاطف كيوان وإنتاج مروان حداد، بتجسيد منه لدور والد البطلة (الفنانة شيراز)، التي سيظن الجميع أنها "ماتت" لكن المعطيات ستُظهر تباعًا عكس ذلك، لتبدأ التساؤلات حول مصيرها، إضافة الى قصة حبّ مؤثرة تتخللها أحداث متشابكة ومتسارعة.

وردًا على سؤال، أوضح رشدان ان سرّ نجاحه هو نتاج مسيرة طويلة، جسّد خلالها شخصيات بطباع مختلفة إنما بإتقان شديد أقنع المشاهد، لافتا الى ان أكثر الأدوار العالقة في ذهنه هي "روجار" وهو أمير فرنسي ضمن مسلسل "في ظلال الحب" للكاتب الراحل مروان العبد على شاشة تلفزيون لبنان، وقد أطلق الإسم عينه على ابنه نظرًا الى تأثره بالدور، إضافة الى دور "رزق" الذي يُشبه شخصيته كثيرًا في مسلسل "البركة" التي شاركته البطولة فيه الكاتبة منى طايع، بناءً على طلبه، بعد أن طلب القيّمون منه اختيار وجها انثويا، وقد أرشدهم الى طايع التي كانت حينها طالبة جامعية.

وكذلك الأمر شخصيته في"عدلي بيك" ضمن مسلسل "امير الليل" للكاتبة منى طايع والذي شكّل عودة له الى الساحة الدرامية اللبنانية بعد غربة في أميركا.

وعن طبيعة العلاقة بينه وطايع بعد الخلافات التي نشبت بينهما، اشار الى محاولات حثيثة له للقيام بمصالحة، لكنها قوبلت بالرفض من جانبها، وآخرها كان منذ اسابيع قليلة حين التقيا في إحدى السهرات، فقدّم لها التحية من دون ان يلقى استجابة، مضيفا: "صارت منى مختلفة مع كل الناس...بتعمل يللي بترتحلو".

المصدر: Kataeb.org

popup closePierre