خاص: نجم الـ OPPA باقٍ في الـ LBCI ولكن؟!

  • فنون
خاص: نجم الـ OPPA باقٍ في الـ LBCI ولكن؟!

ختم ليل الجمعة الماضي، الإعلامي ميشال قزي، برنامجه الأول على شاشة الـLBCI بعد مغادرته قناة المستقبل، بعنوان "إمي أقوى من امك"، الخاص بمباراة الطبخ بين مشتركين، حيث استقبل فريقين إما "أم وإبنتها"، أو "أم وإبنها"، ليتنافسا بوجود الشيف انطوان الحاج، ويتحدّى كل فريق الآخر حين تباشر الأم في إختيار الطبق الذي سيعدّه ولدها أو إبنتها، بإيعاز من المقدّم.

والحلقة الأخيرة كانت استثنائية أسوة ببعض زميلاتها، وقد نالت نسبة اعجاب واسعة لتتحوّل الى حديث مواقع التواصل الاجتماعي بفعل طغيان العفوية وخفة الظل والطرافة عليها، إثر تباري فيها كل من الممثلين، هشام حداد وجاد ابو كرم من جهة، وطوني ابو جوده وبونيتا سعاده من جهة اخرى.

وحاليا كثرت التكهنات حول العمل المرتقب لقزي وهل سيكون على القناة عينها؟

مصادر kataeb.org أكدت أن هناك فكرتين ستجل واحدة منها اطلالة القزي المنتظرة، الأولى كناية عن موسم جديد من "إمي أقوى من إمك" سينطلق تصويره خلال فصل الصيف في حال رست الإدارة على خياره، والثانية عبارة عن برنامج العاب ترفيهي تتبلور فكرته يوما بعد يوم، ليُطرح سؤال: هل يقع الخيار على الاحتمال الثاني على غرار الفكرة التي أطل بها ميشال نهار رأس السنة عبر هذه القناة ضمن فقرات مليئة بالتسلية والألعاب والجوائز القيّمة، زينتها كانت روحية المذيع في التفاعل مع المشاهد وجعله يتابع المحطة من دون توقف، لاسيما ان أحدًا من المتابعين لم يخرج باتصاله في ذاك النهار خاسرًا؟.

الجواب لن يتأخر، لكن حتما صاحب حركة اليدين الشهيرة القديمة "إلك" والجديدة Oppa، باقٍ كفرد من أفراد عائلة الـLBCI...

المصدر: Kataeb.org