خروج سيرينا من الدور الاول في سان جوزيه وفافرينكا في واشنطن

  • رياضة
خروج سيرينا من الدور الاول في سان جوزيه وفافرينكا في واشنطن

تعرّضت الأميركية سيرينا وليامس لخسارة ثقيلة في الدور الاول من دورة سان جوزيه الاميركية لكرة المضرب، فيما خرج السويسري ستانيسلاس فافرينكا من الدور ذاته في دورة واشنطن.

في سان جوزيه، سقطت سيرينا المصنفة اولى في العالم سابقا الثلاثاء امام البريطانية جوهانا كونتا 1-6، صفر-6 في 51 دقيقة. فيما خسر فافرينكا امام الاميركي دونالد يونغ الصاعد من التصفيات 4-6، 7-6 (7-5) و6-7 (3-7).

وخاضت سيرينا مباراتها الاولى منذ خسارتها الشهر الماضي في نهائي بطولة ويمبلدون الانكليزية، ثالث البطولات الاربع الكبرى، امام الالمانية انجليك كيربر.

وبدت صاحبة 23 لقبا في بطولات "الغراند سلام" والفائزة بـ 72 دورة في مسيرتها كلاعبة محترفة التي جمعت فيها زهاء 86 مليون دولار اميركي، بعيدة كليا من مستواها.

وصرحت سيرينا (36 عاما) التي تحاول العودة الى مستواها السابق قبل الحمل والولادة "لا اعرف، هناك اشياء كثيرة في رأسي، وليس لدي الوقت لأفكر بصدمة خسارة تعرضت لها وانا، بكل وضوح، لست في افضل حال".

كونتا تهزم الشقيقتين وليامس

وكانت سيرينا، المصنفة سادسة في الدورة، كسبت المواجهة الاولى مع كونتا 6-2 و6-3 في ربع نهائي بطولة استراليا عام 2017.

وارتكبت سيرينا، الفائزة باللقب ثلاث مرات (2011 و2012 و2014)، 25 خطأ مباشرا في المباراة، وقالت "اعتقد بأنها (كونتا) لم تلعب بنفس المستوى قبل 18 شهرا. وهذا شيء جيد بالنسبة لها" في اشارة الى اللقاء الوحيد سابقا بينهما في بطولة استراليا المفتوحة.

كذلك خاضت كونتا غير المصنفة في هذه الدورة مباراتها الاولى منذ خسارتها امام السلوفاكية دومينيكا تشيبولكوفا في الدور الثاني لبطولة ويمبلدون.

وتأتي خسارة سيرينا بعد اكثر من شهر على اطلاقها شكوى مما اعتبرته تمييزا ضدها من قبل لجنة الكشف على المنشطات، معتبرة ان الاخيرة افرطت في طلب عينات منها للكشف عليها.

وكانت كونتا التي حققت 17 ضربة رابحة مع تسعة اخطار مباشرة فقط ونسبة نجاح 83% في الارسال الاول، توجت بطلة للدورة في 2016 بفوزها على فينوس وليامس، الشقيقة الاكبر لسيرينا.

وتواجه اللاعبة المصنفة اولى في بريطانيا في الدور الثاني الاميركية الاخرى صوفيا كينين الفائزة على البارغويانية فيرونيكا سيبيدي رويغ.

وقالت "الوقت ليس للاحتفال بقوة"، مؤثرة التركيز على بقية مشوارها في الدورة "لأني أؤمن بالعمل الدؤوب والمثابرة اليومية. وقد منحتني هذه المباراة (امام سيرينا) الفرصة لخوض مباراة اخرى. وانا سعيدة بنيلي هذه الفرصة".

واعتبرت ان سيرينا لم تكن في افضل مستوياتها، "لذا حاولت فرض ايقاعي في المباراة، وهذا ما حصل".

خروج مذل لستان 

في واشنطن، خرج فافرينكا الفائز بثلاث بطولات في "الغراند سلام" من الدور الاول بخسارته امام الاميركي دونالد يونغ المصنف 234 والصاعد من التصفيات 4-6، 7-6 (7-5) و6-7 (3-7).

وكان السويسري ابن الـ 33 عاما غاب عن الملاعب زهاء 9 اشهر، وعاد في ايار/مايو الماضي اثر خضوعه  لجراحة في ركبته اليسرى، وتراجع في الترتيب حتى المركز 198.

وقال "من المؤلم ان تخسر هنا في الدور الاول، لاسيما بشوط فاصل في المجموعة الثالثة الحاسمة. لقد فقدت كثيرا من الثقة بالنفس، وهذا امر طبيعي عندما لا تلعب مباريات كثيرة".

وتعرض فافرينكا الذي استهل مسيرته في 2002 واحرز ثلاثة القاب كبيرة في استراليا (2014) ورولان غاروس الفرنسية (2015) وفلاشينغ ميدوز الاميركية (2016). للخسارة السادسة في 11 مباراة خاضها هذا العام فقط نتيجة غيابه نحو تسعة اشهر بداعي الاصابة، ثم اجراء العملية.

ويلتقي يونغ في الدور الثاني الياباني كي نيشيكوري المصنف سابعا.

المصدر: AFP