خوري: ذاهبون الى القضاء لان التعدي الذي حصل غير مقبول

  • محليات
خوري: ذاهبون الى القضاء لان التعدي الذي حصل غير مقبول

تعليقا على قرار اقالته من  ادارة الاهراءات في مرفأ بيروت، رأى موسى خوري  ان القرار مجحف جدا وتم بشكل عشوائي، مشيرا الى ان وزير الاقتصاد الذي لم يأخذ بعين الاعتبار الحقوق والقوانين قبل اتخاذ قرار الاقالة، لم يستقبله بالرغم من ارسال عدة كتب بهذا الشأن.

واضاف:" نحن تعرضنا لبروباغندا اعلامية بهدف تشويه سمعتنا، وخوفي على الموظف اللبناني الكفوء من هذا الاجحاف الذي يحصل، وسنلجأ الى كل المراجع القانونية والقضائية لان هذا من حقنا ومن حق الموظفين الذين تم صرفهم".

خوري وفي حديث لبرنامج نقطة على السطر عبر صوت لبنان 100.5 مع  الاعلامية نوال ليشع عبود، أكد ان وضع الاهراء سببه التراكمات على مدى السنوات، مضيفا:" في عهدنا زدنا القدرة الانتاجية للاهراء من 450 الى 550 طن بالساعة، كما ان كل الوثائق، والكاميرات التي نحن من ركّبها، تشير الى انني حققت زيادة 12 ساعة على دوامي، كما انني ارتضيت على نفسي ان ابصم، مع العلم ان المدير لا يبصم بحسب النظام الداخلي".

وتابع:" الاهراء في مرفأ بيروت تكبّد  خسارة بقيمة 100 مليون ليرة بسبب سوء انتاجية 5 موظفين، وهذه الارقام ارسلناها الى وزير الاقتصاد لكنه لم يردنا اي جواب منه".

وكشف خوري ان الاقالة سبقها فترة انقطاع دامت 6 اشهر لم يتلق فيها اي انذار له علاقة بالكفاءة، مضيفا:" الوزير لم يحاول حتى مواجهتنا ونحن ذاهبون الى القضاء لان التعدي الذي حصل غير مقبول لا في الشكل ولا في المضمون".

وقال:" لسخرية القدر ان وزير الاقتصاد طلب مني ابراز شهادتي الهندسية وخبرتي بعدما انهت شركة pwc تقريرها، الذي وباعتراف الوزير كان مشابها للتقرير الذي قدمته".

المصدر: Kataeb.org

popup close

Show More