خوري: على السيدات المعنفات القيام بتدبير احتياطي وهو طلب الحماية

  • مجتمع
خوري: على السيدات المعنفات القيام بتدبير احتياطي وهو طلب الحماية

أعلنت رئيسة مصلحة شؤون المرأة في حزب الكتائب نادين خوري ان العمل الذي تقوم به الجمعيات النسائية مهم جداً على صعيد محاربة العنف ضد المرأة، لكنه غير كافٍ في ظل غياب الاستقلالية في القضاء اللبناني.

خوري وفي مداخلة مع برنامج “نقطة ع السطر”، عبر “صوت لبنان 100.5، مع الاعلامية نوال ليشع عبود، اعتبرت ان الحل لمواجهة العنف ضد المرأة هو باستقلالية القضاء وبتنفيذ قانون حماية المرأة من العنف الاسري وتطبيق كل بنوده، مضيفةً “لا بد من انشاء صندوق خاص يتولى مساعدة ضحايا العنف الأسري وتأمين الرعاية لهم، وتوفير السبل الآيلة الى الحد من جرائم العنف الأسري والوقاية منها وتأهيل مرتكبيها ”.

ولفتت خوري الى ان المشكلة هي في عدم تقدم السيدة المعنفة بطلب حماية خوفاً من مجتمعها لنصل في ما بعد الى تعرضها للقتل، موجهةً نداءً الى السيدات المعنفات للقيام بتدبير احتياطي وهو طلب الحماية، معتبرةً ان هذا هو الحل الاول، الى حين الوصول الى اصلاح قضائي.

وأشارت خوري الى ان قوى الامن الداخلي تستجيب الى العديد من طلبات الحماية فهذه المراكز تستطيع حماية هؤلاء النساء، وشددت على حث السيدة على عدم السكوت عن اي تهديد تتعرض له، الى حين تفعيل انشاء صناديق الحماية في مراكز قوى الامن الداخلي وتطبيق القانون وتأمين استقلالية القضاء.

المصدر: Kataeb.org

popup closePierre