دراسة تنفي اعتقادا سائدا حول الجبن!

  • صحة
دراسة تنفي اعتقادا سائدا حول الجبن!

يدور نقاش كبير في السنوات الأخيرة حول تأثير منتجات الألبان المستهلكة على صحة الإنسان، وتحديدا فيما يتعلق بالأمراض القلبية الوعائية.

ودعمت دراسة جديدة فكرة أن الدهون المشبعة الموجودة في منتجات الألبان مثل، الحليب والجبن، لن تزيد من خطر الإصابة بمشاكل قلبية في وقت لاحق من الحياة.

وأجريت الدراسة على مدى 22 عاما، ونُشرت في وقت سابق من هذا الشهر في المجلة الأميركية للتغذية السريرية.

وقام الباحثون بتقييم 2907 من البالغين أعمارهم 65 عاما أو أكثر، ولم يكن لدى أي منهم أي شكل من أشكال أمراض القلب والأوعية الدموية في البداية.

وتم تقييم تركيزات الأحماض الدهنية الموجودة في بلازما دم المشاركين في بداية الدراسة، وبعد 6 سنوات و13 سنة على التوالي.

وسجل فريق البحث 2428 حالة وفاة بحلول نهاية الدراسة، حدثت 833 منها نتيجة الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية.

وأشارت النتائج إلى أن الأفراد الذين لديهم مستويات أعلى من الأحماض الدهنية المسجلة في دمائهم، انخفض لديهم خطر الإصابة بالجلطة بنسبة 42%.

وعلاوة على ذلك، ارتبط حمض heptadecanoic الموجود في الدم، وهو أحد أشكال الأحماض الدهنية المشبعة، بانخفاض خطر الوفاة بسبب أمراض القلب والأوعية الدموية.

وقالت مارسيا أوتو، الأستاذة المساعدة في الصحة العامة UTHealth، والتي قادت الدراسة، إن "نتائجنا تدعم الحقيقة المتنامية للأدلة التي تقول إن دهون الألبان، خلافا للاعتقاد السائد، لا تزيد من خطر الإصابة بأمراض القلب أو الوفيات العامة لدى كبار السن".

وأوضحت أوتو أنه من الضروري أن يكون الناس على علم كاف باحتياجاتهم الغذائية. لذا، يجب إجراء دراسات تفصيلية تساعدهم على اتخاذ خيارات أكثر توازنا بالاستناد إلى الحقائق العلمية بدلا من الإشاعات.

المصدر: روسيا اليوم

popup closePierre