رئيس الكتائب من بكفيا بعد جولة متنية: المادة 49 لن تمر

  • كتائبيات

اكد رئيس حزب اللبنانية النائب سامي الجميل أن المادة 49 من الموازنة  مع كل  ما قيل عن تعديل ادخل عليها تمنح التملك الأجنبي في لبنان الاقامة الدائمة لأن المؤقت الذي يتحدثون عنه مرتبط بالشقة. وسأل رئيس الكتائب :" إذا بقيت الشقة ملك الشخص مدى الحياة ، هل تكون إقامته دائمة أم مؤقتة؟  وماذا إذا  تم بيع الشقة بموجب وكالة  وايضاً تم تأجيرها لسداد قيمة السند أو حتى تقسيطها على مدى ثلاثين عاماً  وكل هذا يجري في وقت يتم التضييق على الشباب  اللبناني ووضع مزيد من الشروط  الصعبة ليتمكن من شراء شقة وتكوين عائلة في لبنان ومن الشروط رفع قيمة الفوائد وتخفيض مدة القرض وصولاً الى تجميد القروض بالمطلق مؤكداً ان المادة 49 لا يجب ان تمر .

كلام رئيس الكتائب جاء في خلال العشاء السنوي الذي اقامه  قسم بكفيا الكتائبي  وجاء في ختام جولة  له على قنابة جل الديب حيث عقد لقاء في منزل المرشحة عن لائحة نبض المتن فيوليت بلعه انتقل بعدها الى حملايا حيث التقى الأهالي  في صالة كنيسة مار الياس في البلدة ورافقه في الجولة أعضاء لائحة نبض المتن.

وقد حضر العشار السنوي لقسم بكفيا الى جانب الرئيس أمين الجميل عقيلته السيدة جويس،  السيدة كارين الجميل، رئيسة بلدية بكفيا المحيدثة السيدة نيكول الجميل وحشد من رؤساء البلديات والمخاتير كما حضر رئيس اقليم المتن ميشال الهراوي ورئيس قسم بكفيا انطوان سعادة إضافة الى عدد من رؤساء الإقليم السابقين وفعاليات دينية واجتماعية .

 

كلمة رئيس الكتائب

اعرب رئيس الكتائب عن سروره  لوجوده الى جانب رفاق كبر وترعرع معهم ووجه تحية الى الانسان الذي اعطى كل حياته للبلد  من دون ان يستسلم فخامة الرئيس أمين الجميل .

وقال رئيس الكتائب :" في هذه الانتخابات نخوض معركة جديدة ونكمل مسيرة السيادة والاستقلال والوفاء للقضية التي استشهد من اجلها رفاقنا،  نخوضها لأن البعض قرر ان يبيع قرار الدولة  مقابل مقاعد   نيابية ، ووزارية ورئاسية ففي هذا الزمن الرديء أصبحت المحاصصة تفعل فعلها أكثر من الحرب .

وأضاف:"نحن لا يمكن ان نشرى لا بمحاصصة او بغيرها لسبب واحد اننا لم نكن نعد الشهداء او نتاجر بشهداء الآخرين ولا كنا نناضل للتباهي بل كنا نستشهد ونلم اخوتنا ونتألم يومياً لهذا نعرف قيمة المبادئ .

وأردف :"  ولكن المحاصصة التي بدأت سياسية تحولت الى متاجرة بمصير أبنائنا بعدما تبين أنهم مستعدون لأن يبيعوا ما هو اخطر من ذلك بكثير وهو ان مستقبل شبابنا واولادنا عندما قرروا منح حق الإقامة الدائمة للاجئين  واضافة 12 ملياراً الى ديون البلد ليخضع الشعب اللبناني أمام الأزمة الاقتصادية  ويصبح اللبنانيون مستعدين للقبول بكل شيء حتى لا تنهار الليرة اللبنانية .

وتساءل الجميل ما هي الوعود التي تلقتها السلطة مقابل الديون ؟

 

وتابع :" اليوم أمامنا فرصة في الانتخابات المقبلة لأن قرارهم ليس بيدهم بل بيد الناس وهم الذين يقررون إذا ما ارادوا ان يمنحوهم  شهادة حسن سلوك لهذا النوع من الأداء أم ان كانوا يريدون اناساً كفوئين يعملون لبلد يليق بأبنائه وبالأجيال المقبلة.

 

ولفت رئيس الكتائب الى النهج الذي تتبعه السلطة وهو  وضع اللبنانيين في مواجهة بعضهم البعض من المالك الى المستأجر والمعلمين والأهالي وصولاً الى رفع الفوائد  وتوقف قروض الإسكان بحجة انهم لا يملكون امولاً لمنحها لشباب لبنان الراغب في شراء شقة  والأمر لا يتوقف عند هذا الحد بل  يقررون  منح إقامة للأجئين الذين يتملكون في لبنان تسهيلاً لتوطينهم .

 

 وتناول الجميل موضوع المادة 49 من الموازنة فقال"  عندما اكتشفت هذه المادة،لأننا نحن من اكتشفها وخطورة التوطين الكامن وراءها فقالوا ان المادة عدلت وان الإقامة مؤقتة ومربوطة بملكية الشقق وسأل رئيس الكتائب :" إذا بقيت الشقة ملك الشخص مدى الحياة ، هل تكون إقامته دائمة أم مؤقتة؟ واذا ما تم بيع الشقة بموجب وكالة او اجرها ليسدد قيمة السند او قسطها على مدى ثلاثين عاماً؟ وختم  بعد اعتراضنا سمعنا سلسلة اعتراضات توافقنا الرأي وتدعو الى اعادة المادة. 

واعتبر الجميل ان لبنان مقبل على مرحلة خطيرة جداً فإن  لم يكن هناك وعي ولم تصل كتلة وازنة الى المجلس قادرة على الوقوف بوجه اي مؤامرة من هذا فعلينا ان نكبر كتلة النواب المعارضين للوقوف في وجه جميع محاولات الالتفاف على القانون والدستور

 وسأل الجميل لماذا تم اعفاء الجميع من غرامات التأخير على دفع الضرائب من  دون التمييز بين من دفع ومن لم يدفع فأما ان تعاد اموال اللبنانيين الذين دفعوا ويعفى المتخلفون او ان لا يعفى عن احد،  ولماذا المساواة بين  الشركات التي تجني ارباحا وتلك المتعثرة او المفلسة .

مثال آخر على الغش الذي يمارس هو  عندما طلب مؤتمر سيدر تخفيض العجز في الموازنة فقامت السلطة بتأجيل دفع الأموال الى السنة المقبلة مع العلم ان هذه الأموال سندفعها بالنهاية، وما حصل هو عملية كذب على اللبنانيين .

كل هذا الغش نحن له بالمرصاد،  مؤكداً ان لائحة نبض المتن تشكلت من الكفاءات لأننا نحترم عقول المتنيين وتضم ثمانية أسماء بينهم من يعنى بالاقتصاد وآخر بالبيئة والأمن ومناضلين حزبيين وناشطين يقفون  معنا في المعارك السياسية السيادية، لنقول للمتنيين إننا نحترم عقولكم ولم نأتي بالمرشحين بالمزاد العلني بل هم أشخاص سوف يعملون وينتجون في المجلس النيابي واللجان.

واعتبر الجميل ان على المتنيين ان يختاروا بين من قرر ان يرمي النفايات على الشواطئ ومن صوت للضرائب  وبين من وقف في وجهها كلها معتبراً ان التصويت للائحة نبض المتن هو استفتاء على خطنا وخط السلطة . اليوم هناك استفتاء بين المعارضة والسلطة وهنا مكمن المعركة مؤكداً على ضرورة الفوز في هذه الانتخابات لإصلاح وضع البلد.

 

وكانت في البداية  اكلمة لرئيس القسم الرفيق انطوان سعادة الذي توقف عند ذكرى الحرب اللبنانية مؤكدا ان صوتنا التفضيلي سيكون لشهدائنا وحزبنا وليس لاي احد اخر. واسترجع تاريخ بكفيا ووقوف أهلها الى جانب المؤسس والرئيسين ومن ثم الى جانب الوزير الشهيد الشيخ بيار الجميل واليوم نكمل مسيرة النضال مع الرئيس سامي الجميل وغدا اجيال ستسلم اجيال الشعلة لتبقى مسيرة الكتائب مستمرة.ولفت الى مشروع لائحة نبض المتن التي تريد وطنا نظيفا خاليا من الفساد والنفايات وطن لا يقف المواطن أمام باب مسؤول ليستجدي وظيفة  في وطن اقتصاده حر.

المصدر: Kataeb.org