راموس يمدد عقده مع ريال مدريد حتى 2020: المال لم يكن دافعي للبقاء

  • رياضة
راموس يمدد عقده مع ريال مدريد حتى 2020: المال لم يكن دافعي للبقاء

اعلن ريال مدريد الاسباني الاثنين تمديد عقد مدافعه الدولي سيرخيو راموس حتى 2020، منهياً بذلك جدلاً كبيراً حول مستقبله بعد اهتمام مانشستر يونايتد الانكليزي به.

وكان عقد راموس (29 عاما) ينتهي في 2017.

وجاء في بيان لريال مدريد على موقعه الالكتروني “ان راموس سيستمر مع النادي في السنوات الخمس المقبلة”.

ونالت اخبار انتقال راموس من ريال مدريد الى مانشستر يونايتد اهتمام الصحافة الاسبانية والانكليزية، خصوصاً بعد ان اعرب النجم الدولي عن رغبته في الرحيل.

لكن مدرب  الفريق الملكي رافايل بينيتيز الذي حل بدلاً من الايطالي كارلو انشيلوتي اكد قبل ايام ان راموس سيبقى في صفوف الفريق.

وكثر الحديث في الايام الماضية عن صفقة انتقال الحارس الاسباني دافيد دي خيا من مانشستر يونايتد الى ريال مدريد، واتجاه معاكس لراموس من مدريد الى مانشستر، لكن الفريق الاسباني منح الحارس الكوستاريكي كيلور نافاس القميص رقم 1 في مؤشر على فشل المفاوضات المتعلقة بدي خيا.​

 

راموس: المال لم يكن دافعي للبقاء مع ريال مدريد

ولاحقاً، اعلن النادي الملكي عن تجديد العقد في القاعة الشرفية في ملعب “سانتياغو بيرنابيو”، وافتتح رئيس النادي فلورنتينو بيريز وقائع المؤتمر الصحفي للاعلان عن تجديد عقد راموس، حيث قال: “عزيزي راموس، ارحب بعائلتك وبجميع الحضور الكرام، نجتمع اليوم لنعلن عن تجديد عقد سيرجيو راموس لمدة 5 سنوات اضافية مع ريال مدريد”.

واضاف: “ريال مدريد لديه قيم، واليوم نقدم دليلاً جديداً من خلال الارتباط الابدي بين راموس والميرنيغي”.

واستطرد: “راموس اختير 5 مرات في الفريق المثالي للإتحاد الأوروبي بكرة القدم، لقد حقق كل شيء في مسيرته لكنه متعطش لتحقيق المزيد”.

واشار: “عندما وصل راموس في سن الـ 19 كنا ننتظر منه صناعة التاريخ، لقد كبر هنا واصبح رجلا لا يعرف الاستسلام”.

من جانبه، عبّر سيرجيو راموس عن شكره للرئيس بيريز، كما وجه شكره الخاص لشقيقه ريني، وكيل اعماله، مشيرا بأنه السبب الاول لوجوده اليوم على المنصة الشرفية لريال مدريد.

وقال راموس: “لم يكن المال دافعاً لي من أجل الرحيل او البقاء، الحقيقة نعرفها انا والرئيس وليس الصحافة، انا سعيد بالبقاء مع ريال مدريد، وأرغب بالإعتزال هنا إن سمحوا لي بذلك”.

وأوضح راموس أنه تلقى عروضا أفضل من عرض ريال مدريد: “إذا كان الأمر مالياً بحتا لما بقيت .. كنت لأكسب المزيد من المال في مكان آخر .. كان يجب حل بعض المسائل النفسية والشخصية وهذا هو ما تم بالفعل”.

وفي معرض رده عن سؤال حول الخلافات التي نشبت خلال الفترة الماضية مع إدارة النادي، أجاب راموس: “داخل العائلة الواحدة دائما ما تكون هناك خلافات وتناقضات”.

وابدى راموس حماسة كبيرة للتعلم من اللاعبين الذين مروا على ريال مدريد، كما نصح اللاعبين الشباب بأن يصارعو مع النادي الملكي من أجل حصد كل الالقاب.

كما شكر راموس، صاحب الرأس الذهبية في لشبونة، والتي جلبت اللقب العاشر لريال مدريد في التشامبيونز، جماهير ريال مدريد على مساندتهم ودعمهم اللامحدود، قبل ان يختتم المؤتمر الصحفي بالتقاط صور تذكارية رفقة عائلته وبيريز على المنصة الشرفية.

المصدر: AFP