رانيا مصطفى ترد على الاتهامات بحقها

  • فنون

وجّهت ملكة جمال مصر للعرب السابقة رانيا مصطفى اتهامات وصفت بـ"الخطيرة" متّهمة مسؤولي المسابقة بـ "التزوير وممارسات غير أخلاقية"، تبعتها اتهامات متبادلة من مسؤولي المسابقة بتصوير المتسابقات في ملكة جمال العرب على مستوى الدول العربية عاريات لتنفي بدورها التهمة موضحة: "محصلش، قيل لي إنّ مسؤولي المسابقة وضعوا كاميرات داخل دورات المياه وغرف فندق الإقامة لتصوير المتسابقات وترهيبهنّ".

مصطفى تحدّثت خلال حلولها ضيفة في برنامج "العاشرة مساء" على قناة "دريم" مع الاعلامي وائل الابراشي عن تجربتها في خوض المسابقة ووصفتها بـ"الجحيم"، وتابعت: "اكتشفت خلال مشاركتي في المسابقة أموراً لا أخلاقية"، مشيرة إلى أنّ "الاعلام الجزائري تحدث عن وجود تلاعب في مسابقة ملكة جمال العرب بالاضافة إلى شبهات لا أخلاقية".

وأضافت: "قبل سفري للجزائر انتابتني حال من الخوف، وطلبت من إدارة المسابقة في مصر أن ترافقني والدتي، فرفضت في البداية، لكنّها وافقت في النهاية بعد إصراري، وهو الأمر الذي دفعني إلى ملازمة غرفة الفندق بجانبها". وتحدّثت مصطفى عن الأمور "اللا أخلاقية" التي كانت شاهدة عليها من خلال "غروب" عبر تطبيق "واتساب" أنشأته المتسابقات، مشيرة إلى تضمنه كلاماً إباحياً.

ولدى سؤال الابراشي عن مزيد من التفاصيل عن هذه الأمور اللا أخلاقية، ردّت مصطفى مشيرة إلى دعوة المتسابقات لها للسهر وتجربة الشيشة وهو ما رفضته، الأمر الذي ولّد لها بعض العداوات من جانب المتشاركات اللواتي، وبحسب مصطفى، "حاولن إلحاق الأذى بها".

وأمام إلحاح ضيوف الحلقة على مزيد من المعلومات عن "الأمور اللا أخلاقية"، أصرّت مصطفى على تكرار جملتها من دون أي تفاصيل: "اتعرض عليي حاجات لا أخلاقية وأنا رفضتها". فردّت إحداهنّ عليها: "مش فاهمة يللي انت بتقولي؟".

من جانبه رد المستشار القانوني لمسابقة ملكة جمال العرب صفوت حجازي، خلال حلوله ضيفاً أيضاً في البرنامج على اتهامات مصطفى، قائلا: "رانيا فازت بمسابقة جمال مصر، وعندما شاركت في مسابقة ملكة الجمال على مستوى الدول العربية، خرجت على وسائل الإعلام وسعت لتشويه صورة المسابقة، والدولة".

يذكر أنّ منظمة مهرجان السياحة العربية فى دورته الـ 11 حنان نصر أعلنت في وقت سابق عن سحب اللقب من مصطفى، وذلك بعد "مخالفتها لبروتوكول التعاون مع المسابقة، موضحة أن إدارة المهرجان اتخذت الاجراءات القانونية ضدها".

المصدر: وكالات