رعد: سننتظر ألف عام حتى نأتي برئيس من هذا الصنف!

  • محليات
رعد: سننتظر ألف عام حتى نأتي برئيس من هذا الصنف!

قال رئيس كتلة الوفاء للمقاومة النائب محمد رعد، خلال احتفال تكريمي أقامه "حزب الله" بمناسبة ذكرى أسبوع "الشهيد علي محمود معتوق" بالنادي الحسيني في تول الجنوبية، ان حزب الله "لن يسمح في الداخل إلا بإقامة سلطة تتحقق فيها شراكة وطنية حقيقية".

واضاف: "ليكن معلوما بموضوع التعيينات الأمنية بعد المواقف الإيجابية التي أبداها الجنرال ميشال عون إزاء خمس إقتراحات لحلها لكن الفريق الآخر ومنطوياته رفضها"، سائلا في الوقت نفسه "لماذا نلوم الجنرال عون إذا اتخذ موقفا سلبيا ضد هؤلاء وهم يعاملونه بسلبية مطلقة؟ أكاد أقول بكل حزم وجزم يضعون فيتو على الجنرال عون تنفيذا لأجندة دولية وإقليمية".

وفي الملف الرئاسي، قال رعد: "نريد رئيسا للجمهورية صناعة وطنية، لا نريد أسماء تتداولها أروقة السفارات فضلا عن دول الخارج. بكل بساطة وصراحة نحن بحاجة إلى رئيس جمهورية قوي في شعبه وفي بيئته يملك حيثية شعبية وعقلا سياديا وروحا وطنية، لا يستجيب لإملاءات، والتجربة معه قد خبرته فكان ناجحا، ومن أراد أن يكسب الوقت لكي يأتي لنا برئيس جمهورية من غير هذا الصنف، إنه يضيع وقت البلاد، سننتظر ألف عام حتى نأتي برئيس من هذا الصنف".

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام