رواية جديدة لاستقالة نادر الحريري: الواقع المتعب أنهكه وأثّر سلبا على صحته

  • محليات
رواية جديدة لاستقالة نادر الحريري: الواقع المتعب أنهكه وأثّر سلبا على صحته

تحت عنوان "رواية استقالة نادر"، لفتت الـlbci في تقرير لها نقلا عن مصادر مطلعة الى ان نادر الحريري تعب فقرر الاستقالة كي يرتاح.

ونفت المصادر أن تكون لها أي علاقة بموضوع الانتخابات وبمواضيع سياسية أخرى ومنها العلاقة مع السعودية إلا أن تزامنها عقب انتهاء الانتخابات وحملة التدابير في تيار المستقبل أعطاها بعدا سياسيا غير موجود في الحقيقة.

وقالت هذه المصادر بحسب الـlbci ان نادر الحريري ابن عمة الرئيس سعد الحريري وصديقه منذ الصغر، لم يكن منضويا تنظيميا في تيار المستقبل ولم يحمل بطاقة من هذا التيار، بل هو كان مدير مكتب الرئيس سعد الحريري وبحكم هذا الموقع وصلة القربى والصداقة مع الرئيس الحريري كانت تلقى على كاهله معالجة كل القضايا وحتى في داخل القرى والشوارع من عكار الى الطريق الجديدة الى غيرها من المناطق وصولا الى القضايا الكبرى الدولية كالتحضير للقاءات الرئيس الحريري الخارجية مع الرؤساء والتحضير للمؤتمرات ،وقد أنهك هذا الواقع نادر الحريري وأثّر سلبا على صحته.

 وأشارت المصادر الى ان نادر الحريري عانى في السنوات الثلاث الماضية من تراجع في معظم أشغاله في لبنان، إضافة الى اتهامه بالفساد عند كل مشروع يمكن ان تكون لديه فيه حصة، وقد أثّر عليه ذلك في شكل سلبي فقرّر التخلي عن منصبه ومهامه.

وفي الرواية ان نادر الحريري ابلغ الرئيس الحريري قبل الانتخابات أنه يريد الاستقالة، إلا ان الرئيس الحريري استمهله لما بعد الانتخابات وقال له إن خروجك في هذه الفترة سيصيبنا بأضرار كبيرة، لنترك الأمر لما بعد الانتخابات.

استجاب نادر الحريري لطلب الرئيس، ولكنه وبعد ايام على صدور نتائج الانتخابات ألحّ على الرئيس الحريري ان يترك منصبه ولم تنفع بحسب المصادر كل المحاولات لثنيه عن قراره فكانت الاستقالة.

المصدر: LBCI