روبير غانم في ذمة الله

  • مجتمع
روبير غانم في ذمة الله

غيّب الموت الوزير والنائب السابق روبير غانم اثر عارض صحي مفاجىء عن 77 عاما.

من هو؟

وُلد النائب الراحل في 18 حزيران 1942، والده العماد إسكندر غانم الذي كان قائد الجيش في فترة السبعينيات. حصل على الإجازة الجامعية في الحقوق من جامعة القديس يوسف. وفي الفترة ما بين 1977 حتى 1992 مارس مهنة المحاماة في فرنسا وأوروبا كمستشار قانوني لرجال أعمال لبنانيين وعرب. 

عام 1992 انتخب نائبًا عن المقعد الماروني في البقاع الغربي، وأعيد انتخابه عن نفس المقعد في عام 1996، وفي انتخابات عامي 2000 و2005 انتخب نائبًا عن المقعد الماروني في دائرة البقاع الثالثة - البقاع الغربي وراشيا، وفي عام 2009 أعيد انتخابه عن المقعد الماروني في دائرة البقاع الغربي - راشيا.

في 25 أيار 1995 عين وزيرًا للتربية الوطنية ووزيرًا للشباب والرياضة وذلك بحكومة الرئيس رفيق الحريري في عهد الرئيس إلياس الهراوي، وظل بالمنصب حتى 7 تشرين الثاني 1996.

غانم الذي عُرف بمرجعيته الدستورية والقانونية، ترأس لجنة الادارة والعدل.

قرّر عدم الترشح للانتخابات البرلمانية التي جرت في 6 أيار 2018 وذلك لإفساح المجال أمام وجوه جديدة في المجلس النيابي.

نعوه

وقد استذكره الكثير من السياسيين.

رئيس مجلس الوزراء سعد الحريري نعى النائب الراحل روبير غانم، وقال: "بغياب روبير غانم نخسر زميلاً عزيزاً وصديقاً صدوقاً وبرلمانياً عريقاً، شكّل قيمة مضافة للحياة التشريعية في لبنان، وكان قدوة بالوفاء والآدمية وحسن الخلق.

باسمي الشخصي وباسم الحكومة اللبنانية، أتقدم من عائلته وأبناء منطقته البقاع الغربي بأحر التعازي القلبية، سائلاً الله سبحانه أن يتغمده برحمته".

الرئيس ميشال سليمان غرّد عبر تويتر فكتب:" ببالغ الحزن تلقيت خبر وفاة الصديق روبير غانم. كان عنوانًا للاعتدال والموضوعية والضمير والاستقامة".

الرئيس نجيب ميقاتي قال:"عرفت في الراحل روبير غانم معنى الصداقة الحقيقية والوفاء للقناعات والثوابت التي لم تغيّرها الايام او الظروف. جمع صفات الإخلاص لعمله، والنزاهة في تعامله مع الآخرين سواء في القطاعين العام والخاص. وبغيابه سأفتقد صديقا، كما سيفقد لبنان مشرّعا برلمانيا مميزا".

الرئيس تمام سلام قال:" رحم الله الصديق روبير غانم بوفاته خسرنا النائب والوزير ورجل الدولة وصديقا واخا ومشرعا قانونيا كبيرا له المغفرة ولزوجته وعائلته ولاهله الصبر والسلوان".

رئيس تيار المردة سليمان فرنجية كتب بدوره:" خسر لبنان وجهاً مشرّعاً وسياسياً مخضرماً.. رحم الله الصديق روبير غانم".

النائب نعمة افرام قال:"روبير غانم المشرع الرصين والهادىء... سنفتقد حكمته وإصراره على تطوير التشريعات اللبنانية...إلى روحه صلاة محبة".

ونعى وزير الاعلام جمال الجراح النائب السابق روبير غانم، وقال:"ببالغ الاسى والحزن تلقيت خبر وفاة الاخ والصديق والزميل روبير غانم، ذلك المحامي العريق والوزير والنائب المسؤول الذي قضى حياته في خدمة البقاع ولبنان بتفان وموضوعية واستقامة واعتدال.

سنفتقدك ونفتقد حكمتك وهدوئك.
رحمك الله ولعائلتك ومحبيك الصبر والسلوان".

ورثى وزير الصناعة وائل أبو فاعور، النائب والوزير السابق روبير غانم فقال: "خسرت بروبير غانم صديقا وزميلا عزيزا، ترافقنا لسنوات كان فيها

مثالا للرجل الصادق النزيه صاحب المبادىء والمنحاز دوما إلى فكرة الدولة والحريص على القانون والمال العام ومطالب المواطنين".
أضاف: "قيمة روبير غانم أنه كان يعرف القانون والدستور فعلا، لكن قيمته الأكبر انه كان يحترم القانون والدستور ويلتزم بهما. قيمة روبير غانم انه كان ابن مجتمع متنوع متسامح، فحافظ على هذا الانتماء وعمل له بكل اعتدال وروح وطنية. قيمة روبير غانم أنه قرر أن لا ينتمي إلى زمن العصبيات فغادر النيابة بكل شجاعة وأنفة كي لا يخسر ثوابته وقناعاته".
وختم قائلا: "روبير غانم فتح بيته في صغبين لكل أبناء المنطقة، وشاركهم أتراحهم قبل أفراحهم، واستضاف فيه كل لبنان لأجل رفعة هذه المنطقة وخدمة أبنائها". 

وكتبت وزيرة الدولة لشؤون التنمية الادارية مي شدياق، تغريدة عبر حسابها على "تويتر" قالت فيها: "تلقيت بحزن كبير نبأ وفاة الصديق روبير غانم، خسر لبنان اليوم الوزير والنائب السابق، رجل الدولة الرصين والمشرع الكبير الذي لطالما عمل بهدوء ومثابرة لأجل إرساء مفهوم الدولة، تعازي الحارة إلى عائلته، ولا سيما زوجته الصديقة السيدة فيفيان". 

النائب فؤاد مخزومي غرّد فكتب:"برحيل النائب السابق روبير غانم سيفتقد لبنان شخصية سياسية ونيابية فذة، ومشرع أثرى العمل النيابي، آمن بالديمقراطية وبلبنان العيش المشترك ومارسها".

النائب آلان عون نعى غانم فقال:"لم أكن أعرفه قبل ٢٠٠٥ وكانت السياسة حكماً تفرقّنا...ولكن منذ تعرّفت عليه، تأكّدت إن الإنسان الخلوق والراقي يخترق القلوب بعيداً عن أي إعتبار سياسي آخر.فترافقنا وتصادقنا وإفتقدناه في أروقة المجلس واللجان حين قررّ الإعتزال....وداعاً الصديق روبير، هادئاً في حياتك كما في رحيلك!".

النائب السابق بطرس حرب قال بدوره:"في هذا اليوم خسرت أخاً وصديقاً ورفيقاً عشت معه حياة ابتدأت منذ أيام الدراسة واستمرّت طيلة العمر، وخسر لبنان مشرّعاً من الطراز الأول ترك بصمات مشرّفة في تاريخ حياتنا الديمقراطية والوطنية. بألمٍ كبير ابكيك يا صديق العمر. عزائي الوحيد أنّ ذكراك ستبقى محفورة وخالدة في ذاكرة الوطن".

النائب السابق عمار حوري قال:" بفقدان روبير غانم، خسر لبنان اليوم رمزا برلمانيا عريقا ، متمرسا في التشريع ، وضليعا في الدستور، وخسرتُ وكثيرون صديقا خلوقا محترما . سنذكره دائما ولن ننساه".

النائب السابق فارس سعيد قال:"روبير غانم الله يرحم الاوادم".

ورثى وزير الداخلية والبلديات السابق والنائب نهاد المشنوق النائب والوزير السابق روبيرغانم فكتب تغريدة عبر "توتير" قال فيها: "روبير غانم من رجال الزمن الجميل: هادىء الطباع وأنيق الكلمة، ممن لم تأخذهم رياح الانقسامات، ولم تصِبهم غواية الصوت العالي، وظلّ أميناً لفكرة الاعتدال. 
محزنٌ خبر رحيله، كأنّه دليل إلى زمن كامل، يدير ظهره للأيام الصعبة الآتية".

ورثت رئيسة "الكتلة الشعبية" ميريام سكاف، النائب والوزير السابق روبير غانم، قائلة: "بقلب أبيض ومسيرة ناصعة، يغادرنا روبير غانم، هو الذي ترك بصمته أينما حل .. من وزارة التربية، الى اللجان النيابية التي ستستمر بدراسة مشاريعه من بعده".
أضافت: "عاش روبير معنا مثل نسمة تتمتع بالحكمة، إختار أن يقاتل بالكلمة والعلم والقانون على مدى زمن الحروب ولو من بعيد، وأخبرنا قبل أن يرحل أنه يغادر مجلس النواب مثلما دخله، بضمير مرتاح".
وتوجهت إلى روح الراحل قائلة: سوف نفتقدك كرجل إعتدال، ولا تنسى عائلة سكاف أنك تحملت إتهام المكتب التاني بتهمة "العمل الوطني" لصالح الراحل جوزيف طعمة سكاف. إننا نفتخر أنك مررت على هذا البيت السياسي الذي يشبه نزاهتك، وتربيت على أيدي الاستقامة مع شموخ والدك القائد إسكندر غانم. وان شخصية الاتزان أهلتك لتكون موضع ثقة الكنيسة، التي وضعت آمالها فيك بالترشح إلى بعبدا".
وختمت: "ليس فقط صغبين والبقاع الغربي، سوف يحزنان على غيابك، بل كل لبنان خسر اليوم رجل دولة مثلك. تعازينا لعائلتك ورفيقة دربك فيفيان".

 

المصدر: Kataeb.org