زعيتر: نحن ضد زراعة الحشيشة للإتجار ومع زراعتها للتصنيع

  • محليات
زعيتر: نحن ضد زراعة الحشيشة للإتجار ومع زراعتها للتصنيع

شدد وزير الزراعة في حكومة تصريف الأعمال غازي زعيتر على ان الهدف الاساس من تشريع زراعة الحشيشة هو صناعة الأدوية الطبية، ومن اجل ذلك فُتح الحديث عن هذا الموضوع، لافتا الى انه  قد يُصار الى التشدد بالعقوبات على المروج والتاجر.

واعتبر زعيتر في حديث عبر  NBN اننا لا نريد ان نغفل الحديث عن بقية الزراعات، مقدما اعتذاره من المزارع اللبناني لعدم تقديم الدعم الكافي له كي ينافس غيره من المزارعين على الصعيد الدولي.

واكد زعيتر ان زراعة الحشيشة ليست بديلا عن الزراعات الاخرى، مشيرا الى انه في الماضي اثناء منع زراعتها كان هناك 5 بالمئة من اللبنانيين يزرعونها.

وعن تنظيم زراعة الحشيشة قال: " ان الرخصة ستعطى للمزارع وفقا للمساحة التي يريد زراعتها".

وعن موضوع العفو العام أجاب زعيتر: "ليس لبنان البلد الوحيد الذي يُصدر مثل هذا العفو، لافتا الى انه يستنهض الناس ويعطي فرصة للمرتكب لإعادة بناء نفسه من جديد كي لا يعود الى الجرم، مشددا على ان العفو العام ليس مطلبا لأهل بعلبك الهرمل بل هو مطلب لبنان باجمعه.

وشدد زعتير على اننا ضد زراعة الحشيشة للإتجار بها كمخدر ومع زراعتها للتصنيع، مشيرا الى ان هناك مردودا اقتصاديا، لافتا الى أجود نبة للحشيشة تلك التي تزرع في منطقة بعلبك الهرمل.

 

 

المصدر: Kataeb.org