سعادة: في الـ2010 رفضنا التسوية واليوم نرفض خرق الدستور

  • محليات

 غرّد عضو كتلة الكتائب النيابية سامر سعادة عبر صفحته على تويتر وقال: "بالـ٢٠١٠ رفضنا التسوية، واليوم كمان عم نرفض خرق الدستور وتمرير موازنة من دون قطع حساب. مبروك التسوية".

ونشر صورة تعود لبيان صادر عن المكتب السياسي في حزب الكتائب بتاريخ 2010-5-31 جاء فيها: "رأى الحزب ان من المفيد التسريع في مناقشة الموازنة العامة في مجلس الوزراء وتحويلها الى المجلس النيابي لمناقشتها واقرارها في اسرع وقت ممكن لتمكين الوزارات من وضع برنامجها السنوي انطلاقا منها والاستجابة الى متطلبات الناس الحياتية التي باتت اكثر من ملحة ولا تحتمل اي تأجيل". وقال: "بذلك نكون قد وضعنا القضايا المالية على السكة الصحيحة بعد قطع الحساب للسنوات الخميس الماضية مع اعطاء الفرصة للاصلاحات البنيوية المؤجلة منذ مدة طويلة في مشروع الموازنة للعام 2011 الذي وعدت بتقديمه وزيرة المال في شهر تشرين المقبل". 

المصدر: Kataeb.org