سعد: سيبقى وليد جنبلاط صفحة مشرقة في تاريخ الجبل وسيد المصالحة

  • محليات
سعد: سيبقى وليد جنبلاط صفحة مشرقة في تاريخ الجبل وسيد المصالحة

رد النائب السابق أنطوان سعد على من أسماهم "أوركسترا الأحقاد المنظمة التي استحضرت أرواح الشر للرد على تغريدة رئيس التقدمي النائب السابق وليد جنبلاط"، قائلا في تصريح: "ليس غريبا على تيار نبش القبور وبخ السموم أن يتحرك بتعليمة من وزير الصفقات والسمسرات وأمير البواخر والرشاوى والتزوير، لاستحضار الفتنة الطائفية والفئوية، وكأن لا علاقة لهم بالتاريخ ولا بقراءة الحاضر ولا بالمستقبل الذي أراده الزعيم وليد جنبلاط مشرقا ونظيفا عبر المصالحة التاريخية التي وثق عراها مع بطريرك المحبة نصرالله بطرس صفير واستكملها مع البطريرك بشارة الراعي".
أضاف: "كفى تضليلا وتعمية على الحقيقة التي باتت معروفة للقاصي والداني أن شعاراتكم ليست سوى إصلاح وهمي وتغيير مزيف، وان سفيه عدلكم جرصة قضائكم الاستنسابي، وكفاكم عهرا ورياء، فرائحة الفساد والصفقات تفوح من حولكم والشبهات تحوم حول مواقعكم".
وختم: "سيبقى وليد جنبلاط صفحة مشرقة في تاريخ الجبل وسيد المصالحة، وصمام أمان السلم الأهلي والعيش الواحد، وستبقون في عقد ماضيكم الانهزامي وحروبكم العبثية". 

المصدر: الوكالة الوطنية للإعلام