سليماني يشرف على المعارك في درعا وفور وصوله أُعدم 12 جنديا سوريا

  • إقليميات
سليماني يشرف على المعارك في درعا وفور وصوله أُعدم 12 جنديا سوريا

أعلن المرصد السوري لحقوق الانسان أن مقاتلين من حزب الله يقودهم الشخصية العسكرية الأولى في الحزب مصطفى بدر الدين وقوات من الحرس الثوري الإيراني بقيادة الجنرال قاسم سليماني وبمساندة الجيش السوري يقاتلون في ريف درعا الشمالي الغربي وريف دمشق الغربي وريف القنيطرة . واضاف المرصد ان الاشتباكات لا تزال مستمرة بينهم وبين مقاتلين من جبهة النصرة  وفصائل إسلامية أخرى .

 

وكانت مصادر سورية من درعا قد أفادت عن إعدام 12 عنصراً عسكرياً من الجيش السوري لاتهامهم بالخيانة العسكرية، بسبب تواصلهم مع الثوار السوريين، حيث كان أغلب المعدومين من الضباط.

 

وتم إعدامهم بعد وصول اللواء الإيراني قاسم سليماني إلى درعا للإشراف على المعارك، واستبدال القيادة القديمة لجيش النظام المتهمة بالتعاون مع الثوار، فيما تعهد قائد في المعارضة بشنّ حرب عصابات في الجنوب ضد قوات النظام وحزب الله التي بدأت هجوماً كبيراً على الثوار في المنطقة الحدودية قرب إسرائيل والأردن.

 

يأتي ذلك فيما أفاد أحد قادة تحالف المعارضة أن المعركة ضد النظام ومواليه ستطول وستكون كراً وفراً، والحرب ستكون حرب عصابات وسيتكبد النظام فيها خسائر كبيرة.

 

وكان مسؤول إسرائيلي أكد أن الهجوم الحالي "يشارك فيه حزب الله بدرجة أكبر من العمليات السابقة".

المصدر: العربية

popup close

Show More