سيرينا تسحق سيفاستوفا وتبلغ نهائي اميركا المفتوحة

  • رياضة
سيرينا تسحق سيفاستوفا وتبلغ نهائي اميركا المفتوحة

سحقت سيرينا وليامز منافستها انستاسيا سيفاستوفا بنتيجة 6-3 و6-صفر لتصعد إلى نهائي بطولة امريكا المفتوحة للتنس وتصبح على بعد فوز واحد من معادلة الرقم القياسي لعدد الألقاب في البطولات الأربع الكبرى البالغ 24 لقبا وتواصل عودتها المذهلة على أعلى مستوى بعدما كادت تموت خلال ودلاة طفلتها في العام الماضي.

وخرجت سيرينا من استاد ارثر اش وهي تنتظر الفائزة من المواجهة الأخرى في الدور قبل النهائي.

لكن المباراة الثانية انتهت سريعا إذ تغلبت اليابانية نعومي اوساكا على الامريكية ماديسون كيز وصيفة البطلة في العام الماضي بنتيجة 6-2 و6-4.

وبسؤالها عن لو كانت لديها رسالة إلى سيرينا ابتسمت اوساكا التي انتصرت في المواجهة الوحيدة بينهما وقالت ”أحبك يا سيرينا“.

وبعد سبعة أشهر ومشاركتها في سبع بطولات منذ عودتها للتنس بعدما وضعت طفلتها الأولى وصلت سيرينا إلى قمة مستواها واحتاجت إلى 66 دقيقة فقط للانتصار على اللاعبة اللاتفية المصنفة 19 لتصل إلى النهائي للمرة 31 في البطولات الأربع الكبرى.

وسيمنح الفوز يوم السبت اللاعبة الامريكية البالغ عمرها 36 عاما لقبها السابع في امريكا المفتوحة لتتفوق على كريس ايفرت في عدد الألقاب في عصر الاحتراف.

وقالت سيرينا التي غابت عن البطولة في العام الماضي بسبب الولادة ”هذا أمر مذهل. لم أكن أتوقع ذلك على الإطلاق. كنت مفعمة بالمشاعر لأن في العام الماضي كنت أقاتل من أجل حياتي في المستشفى. كنت في طريقي للخضوع للجراحة الثالثة. وكان أمامي جراحة واحدة أخرى.

”المرور بكل ذلك من سرير في مستشفى وعدم القدرة على التحرك أو السير أو فعل أي شيء فأنا الآن بعد عام واحد سألعب في النهائي. وهو الثاني على التوالي“.

وأضافت ”مثلما قلت فهذه هي البداية. لم أصل إلى قمة مستواي بعد. ما زلت أتسلق لبلوغ القمة“.

وهذا هو النهائي الثاني على التوالي في إحدى البطولات الأربع الكبرى الذي ستخوضه سيرينا التي كانت قريبة للغاية من معادلة رقم مارجريت كورت القياسي بالحصول على 24 لقبا قبل أن تخسر في ويمبلدون أمام انجليك كيربر.

وبلغت سيفاستوفا الدور قبل النهائي في إحدى البطولات الأربع الكبرى لأول مرة ودخلت المباراة هي منتشية بالفوز في الدور الرابع على ايلينا سيفتولينا المصنفة السابعة والانتصار الكبير في دور الثمانية على ستيفنز حاملة اللقب.

وزادت هذه الثقة عندما كسرت اللاعبة البالغ عمرها 29 عاما إرسال سيرينا في بداية المباراة ثم حافظت على شوط إرسالها لتتقدم 2-صفر ليخيم الصمت على استاد ارثر اش.

لكن سيرينا التي خسرت مجموعة واحدة في طريقها إلى الدور قبل النهائي استعادت رباطة جأشها بتقدمها إلى الشباك وضرباتها الناجحة من الخط الخلفي لتترك منافستها تشعر بالصدمة إذ فازت اللاعبة الامريكية في 12 من اخر 13 شوطا.

وقالت سيرينا ”أعلم كيف أتقدم عند الشباك. أفعل ذلك في المعتاد لمصافحة منافستي فقط“.

المصدر: Reuters