شارابوفا تعثر على طريقها في عودتها إلى ملبورن

  • رياضة
شارابوفا تعثر على طريقها في عودتها إلى ملبورن

أرسلت مباراة ماريا شارابوفا السابقة في بطولة استراليا المفتوحة للتنس مسيرتها إلى غياهب النسيان لكنها عادت تحت الشمس الساطعة  بأداء أزال إلى حد كبير هذه الذكريات.

وكانت البطلة السابقة البالغ عمرها 30 عاما، التي أسفر سقوطها في اختبار للمنشطات بعد هزيمتها في دور الثمانية أمام سيرينا وليامز في 2016 عن إيقافها لمدة 15 شهرا، متألقة وهزمت الألمانية تاتيانا ماريا 6-1 و6-4 على ملعب مارجريت كورت.

وستكون هناك اختبارات أصعب أمام اللاعبة الروسية الحاصلة على خمسة ألقاب في البطولات الكبرى لكن تسديد 22 ضربة ناجحة في ثاني مشاركة لها في بطولة كبرى منذ عودتها من الإيقاف يرجح بأنها قد تسبب متاعب رغم أنها غير مصنفة.

وبعد أن أنهت مقاومة ماريا (30 عاما) في المجموعة الثانية بضربة إرسال ساحقة، اعترفت شارابوفا بأنها كانت ترتجف وهي في طريقها إلى الملعب.

وفي وقت لاحق أثناء حديثها مع وسائل الاعلام لم ترغب شارابوفا في الحديث عن الماضي.

وقالت شارابوفا ردا على سؤال عما إذا كانت عودتها إلى ملبورن أعادت لها ذكريات هذا اليوم المشؤوم قبل عامين ”لا. هذه ليست الطريقة التي أنظر بها للأمور“.

المصدر: Reuters