ضابط ايراني يهاجم نصر الله‎: اخرج إلى الشوارع حتى تسمع رأي الإيرانيين عنك

  • إقليميات
ضابط ايراني يهاجم نصر الله‎: اخرج إلى الشوارع حتى تسمع رأي الإيرانيين عنك

هاجم "محمد مهدوي فر"، الضابط السابق في قوات الحرس الثوري الإيراني، أمين عام حزب الله اللبناني حسن نصر الله في حالة غير معتادة. وعنون مهدوي رسالته شديدة اللهجة بـ"سيد حسن أموالنا نضبت من سنين".

وبدأ "مهدوي فر" رسالته، التي نشرها موقع "سحام نيوز" المقرب من التيار الإصلاحي، قائلا: "حضرة سيد حسن نصر الله أمين عام حزب الله المحترم، منذ سنوات عديدة وأنا أسمع من المسؤولين في إيران عن الدعم الإيراني لحزب الله، وكنا نعتقد دائما بأن هذا الدعم هو بسبب العداء الإيراني لإسرائيل، وأن الاشتراكات المذهبية والثوابت الثورية هي من تحتم على إيران دعم حزب الله".

وأضاف مهدوي فر: "سيد حسن نصر الله، في ذكرى الأربعين لمقتل مصطفى بدر الدين ذكرت بأن العقوبات البنكية الأمريكية لم تؤثر على حزب الله، وأن ميزانية حزب الله بالكامل يتم تمويلها من قبل إيران، ولكن، سيد حسن نصر الله، أموالنا نضبت منذ فترة طويلة، وأنا مندهش جدا كيف أنت لا تعلم ذلك؟".

وتابع: "سيد حسن نصر الله، ألم تسمع منذ عدة أيام خطاب المرشد خامنئي، الذي عبر عن عميق أسفه للشباب الإيراني؛ بسبب الفقر والبطالة، ألم تر وتسمع بذلك؟!".

وهاجم مهدوي فر بشدة خطاب نصر الله الأخير في رسالته، وقال: "السيد حسن نصر الله: ليس لدي أدنى شك بأنك تريد أن تغضب الأمريكيين في تصريحك الأخير حول توفير جميع ميزانية حزب الله من إيران؛ بسبب العقوبات البنكية التي فرضت على حزب الله، واعتباركم جماعة إرهابية، ولكن تأكد بأنك في تصريحك هذا؛ قمت برش الملح على جراحنا نحن الشعب الإيراني".

وانتقد مهدوي فر بشدة الصرف على حزب الله مقابل الجوع والتقتير على الشعب الإيراني، وقال: "لماذا يجب تجويع شعبنا؟ ولماذا يمرض شعبنا ولا يجد ثمن العلاج؟ ولماذا يحرم شبابنا الموهوبون من التعليم بسبب الفقر، ومن يتخرج يعاني من البطالة، والذين يعملون لا يحصلون على رواتبهم، وعندما يحتج العمال يتم جلدهم؟ ثم كل مال هؤلاء الناس الذي تحدثت عنهم يذهب لتوفير نفقات معيشتك، وربما لتنشغل يوما ما في جهادك المقدس، هل العدل والإنصاف يحكم بهذا؟!".

وطرح مهدوي فر عدة تساؤلات على نصر الله قائلا: "السيد حسن نصر الله، أنا أسألك هنا كعالم دين، إذا كان الشعب الإيراني غير راض عن الأموال التي تذهب إليكم من خزينة بيت المال، هل يجوز شرعا لك أن تحصل على هذه الأموال؟!".

وأضاف: "إذا كنت تعرف بأن المليارات من الدولارات التي حصلت عليها من إيران، هناك الملايين من الإيرانيين يستحقونها، ولديهم آلاف المشاكل، هل ما زلت تفتخر أمام العالم باستلامك أموال هؤلاء الناس؟!".

وطلب مهدوي فر من نصر الله أن يزور إيران بنفسه؛ ليعرف آراء الشارع الإيراني وموقفه من الأموال التي يستلمها من إيران، قائلا: "السيد حسن نصر الله، إذا كنت تريد أن تعرف موقف الشعب الإيراني من المال الذي يتدفق إليك من إيران، أوصيك شخصيا بأن تتقن اللغة الفارسية بشكل جيد أولا، ومن ثم ترتدي ملابس تمويه لبضعة أيام، وتخرج إلى الشوارع والأزقة، وتتنقل في المترو والتكسي، وتجلس بين المتقاعدين والفقراء والمعلمين والعسكريين في الجيش؛ حتى تسمع رأي هؤلاء الإيرانيين أصحاب الأموال عنك شخصيا".

وطالب مهدوي فر حسن نصر الله أن يوفر ميزانية حزب الله من خلال الزراعة في لبنان، وليس من أموال الشعب الإيراني، وقال: "لماذا لا تحاول الحصول على المال من خلال الزراعة والحرف اليدوية وغيرها من فرص العمل المتاحة؛ لتحصل على المال الحلال؛ لتدبر معيشتك، وأيضا تحفظ بعض هذه الأموال للجهاد المقدس؟".

وأكد الضابط السابق في الحرس الثوري الإيراني مهدوي فر بأن الشعب الإيراني لا يعلم بحجم الأموال التي يستلمها حزب الله من إيران، وطالب نصر الله أن يكشف للشعب الإيراني عن حجم أموالهم التي يستلمها، قائلا: "السيد حسن نصر الله، نحن لا نعرف حجم الأموال التي تحصل عليها من إيران، وناهيك عن الشعب الإيراني الذي لا يعرف، فإن البرلمان الإيراني أيضا لا يعرف عن أرقام هذه الأموال، ومن المرجح أن الحكومة الإيرانية أيضا لا تعلم، لا أحد يكشف لنا أرقام أموالنا التي تسلمتها، هل أنت مستعد أن تقول لنا ذلك؟ أليس من حقنا أن نعرف؟".

واعتبر مهدوي فر أن الاعتراض على دعم حزب الله في إيران يعد من الخطوط الحمر، موضحا: "السيد حسن نصر الله، هل تعرف أن الاعتراض على هذه المسألة في داخل إيران هي واحدة من عشرات الخطوط الحمراء للنظام الإيراني وللمحتجين على دعمك، وأنه يتم إلصاق اتهامات -مثل مرتزقة أمريكا وإسرائيل والنشاط ضد النظام- لكل من يحتج على ذلك، بل ينتظر المحتج عقابا شديدا".

واختتم مهدوي فر رسالته قائلا: السيد حسن نصرالله، هل الإسلام الذي ترتدي أنت لباسه، يحكم بهذا؟!

 

 

المصدر: Agencies