طويلة: لا ارادة لدى السلطة لحل ازمة السير والكتائب ستُقدّم الحلول

  • محليات
طويلة: لا ارادة لدى السلطة لحل ازمة السير والكتائب ستُقدّم الحلول

اوضح رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي في حزب الكتائب جان طويلة ان اللقاء الذي سيُعقد الثلاثاء المقبل في مبنى مصلحة سكك الحديد والنقل المشترك في مار مخايل حول زحمة السير يأتي ضمن سلسلة لقاءات يعقدها حزب الكتائب مع اختصاصيين، مشيراً الى ان لدى الحزب مشروعا سياسيا اقتصاديا واجتماعيا، وطريقة عمله مختلفة عن اداء السلطة الحالية، وقال: "نحن نقدّم مشروعا للشعب اللبناني لكي يعطينا ثقته ويحاسبنا على اساسه".

طويلة وفي حديث لبرنامج "نقطة عالسطر" عبر صوت لبنان 100.5 مع الاعلامية نوال ليشع عبود، لفت الى ان هدف اللقاء هو وضع الاصبع على الجرح وطرح حلول لاننا نريد اجراء اصلاح حقيقي، معرباً عن اسفه لان اولويات الحكومة اليوم هي البطاقة البيومترية في حين ان الناس تعاني من امور اخرى منها ازمة السير.

وإذ اكد طويلة ان لا ارادة لحل موضوع ازمة السير، سأل "هل فكّرت السلطة ولو لمرة واحدة بالشعب؟ وبدل التفكير بالمصلحة العامة تهتم بمصالحها الشخصية وتعبئة الجيوب وتقديم الخدمات لجماعتها فقط".

واوضح ان اسباب الزحمة هي نفسها في كل البلدان، وكاشفاً ان مرتبة لبنان هي 124 على 137 بلد من حيث جودة الطرقات، كما ان اكثر من 3 ارباع الشعب اللبناني يستخدم النقل الخاص بدل النقل العام. وتابع: "نحن كشعب نتحمّل جزءا من المسؤولية من جهة طريقة القيادة والالتزام بالقوانين، اضافة الى مسؤولية تتحمّلها الحكومة تتعلّق بتطبيق قانون السير.

واعلن طويلة ان كلفة زحمة السير الاقتصادية في لبنان تبلغ مليوني دولار سنوياً او ما يعادل 4% من كلفة الناتج المحلي.

وتابع طويلة: "المواطن اللبناني يدفع الضرائب وينتظر بالمقابل من الدولة ان تقدّم له الخدمات"، مشدداً على اهمية ايجاد حلول لمشاكل الشعب اللبناني، وقال: "هذه الحلول موجودة وندعو المواطنين الى المشاركة في لقاء الثلاثاء لمتابعة الحديث الشفاف لمحاولة الخروج من هذه المشكلة، ونعدكم كحزب كتائب ان نحارب لطرح هذه الحلول في المجلس النيابي".

واضاف: "نحن حزب سياسي والمشروع اللبناني الذي نعمل عليه ونريد من الشعب ان يعطينا ثقته على اساسه، سيكون خارطة طريق الكتائب في الندوة البرلمانية".

اما عن لقاء الثلاثاء، فشدد على "اننا نريد ان نسمع رأي الاخصائيين، وحرصنا على عقده في مبنى مصلحة سكك الحديد والنقل المشترك في مار مخايل بسبب رمزية هذا المكان، كما ان الدعوة مفتوحة لكل من يريد المشاركة معنا".

 

 

المصدر: Kataeb.org