عشاء حاشد لقسم انطلياس

  • كتائبيات

أحيا قسم انطلياس عشاءه السنوي بحضور رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل وعقيلته السيدة كارين والامين العام الاستاذ رفيق غانم رئيس اقليم المتن ميشال الهراوي وعدد من رؤساء بلديات المنطقة اضافة الى حشد من المخاتير ورؤساء الاقسام في اقليم المتن.

البداية مع النشيدين الوطني والكتائبي فكلمة ترحيبية من رئيس القسم الرفيق جوزف حشيمي فكلمة رئيس الاقليم الرفيق ميشال الهراوي الذي قال"أنتم في انطلياس اختبرتم الايام السوداء والبيضاء وقدمتم الشهداء من هذه البلدة من انطلياس البطولة وانطلياس الكنيسة الحاضنة للتاريخ."

وشدد الهراوي على ان شهداءنا رسموا بدمهم لبنان الحر ةالسيد والمستقل ونحن على وعدهم لن نتراجع وسنبقى صوت كل الاوادم في هذا البلد.

واضاف:" لم تكن الكتائب يوما في الموقع السهل ولم تسير يوما ضد قناعتها وثوابتها التي استشهدت من اجلها.ونحن اليوم نفتخر برئيسنا الشاب الذي نذر حياته لمشروع لبناني بامتياز . ونحن اليوم ايضا شرف كبير لنا اننا لا زلنا ندافع عن لبنان الدولة التي تحمي شعبها ولا زلنا نرفض الصيف والشتاء تحت سقف واحد."

وختم بالدعوة الى متابعة النضال للوصول الى لبنان الحر والقانون الانتخابي العادل ولبنان فرص العمل والدولة القوية والامن الممسوك."

وكانت كلمة لرئيس الحزب اكد فيها على دور الكتائب الذي لطالما اضطلعت به عند المحطات المفصلية من تاريخ لبنان وهي كرست نفسهاوستبقى في خدمة لبنان واللبنانيين واعتبر الجميل ان معارضة الكتائب تنبع من ايمانها ان البلد يحتاج الى تغيير حقيقي في السلطة السياسية التي انهمكت في الصفقات على حساب اللبنانيين ودفعت بالشباب الى الهجرة ووضعت البلد على شفير الهاوية وختم الجميل بالتأكيد ان الناس لا شك ستحاسب في صناديق الاقتراع على الرغم من محاولات التشويه التي تعرض لها قانون الانتخاب.

المصدر: Kataeb.org