عون أمام مفترق

  • محليات
عون أمام مفترق

قالت مصادر في قوى 14 آذار لصحيفة "الأنباء" الكويتية ان رئيس تكتل "التغيير والإصلاح" النائب ميشال عون امام مفترق، اما ان يتابع حملته ضد رئيس الحكومة الاسبق سعد الحريري والجامعة العربية. وإما ان يكتفي بالتصعيد على صعيد النفايات.

ولفتت المصادر الى ان متابعة التصعيد ضد الخط العربي، يعني ان العماد عون صرف النظر عن التطلع إلى بعبدا، اما إذا اكتفى بالحملة على خطط الحكومة للنفايات، فإن فرصته الرئاسية تبقى مفتوحة.

الى ذلك، أفادت معلومات لصحيفة  «الجمهورية» انّ خطاب عون لن يكون عادياً، بل سيأتي مغايراً لكل الخطابات والمواقف التي أدلى بها منذ فترة طويلة حتى اليوم، إذ سيضع عون النقاط على الحروف في خطاب مفصلي تاريخي، يتخلله تحديد مسؤوليات بحيث ستتوقّف أمور كثيرة في ضوء تعاطي الآخرين وتفاعلهم مع هذا الخطاب الذي سيتمحور حول الدستور والميثاق تحت سقف الشراكة الوطنية.

المصدر: Agencies