غزة تشتعل... مقتل ضابط إسرائيلي و4 فلسطينيين

  • إقليميات
غزة تشتعل... مقتل ضابط إسرائيلي و4 فلسطينيين

أعلن الجيش الإسرائيلي أن سلاح الجو استهدف 15 هدفا في القطاع تشمل مقار قيادية ومستودعات أسلحة ومواقع مراقبة وتدريب تابعة لحركة "حماس"، فيما حمّلت الأخيرة إسرائيل مسؤولية أي تصعيد يشهده القطاع.

وقال المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، في بيان له مساء اليوم الجمعة "يواصل جيش الدفاع ضرباته الجوية في قطاع غزة مستخدمًا مقاتلات حربية وطائرات أخرى"، مضيفاً "حتى اللحظة تم استهداف 15 هدفًا إرهابيًا في مقر قيادة كتيبة الزيتون التابعة لمنظمة حماس الإرهابية في شمال قطاع غزة".

واعترف الجيش الإسرائيلي لاحقاً بمقتل أحد جنوده في الاشتباكات، ذاكراً على لسان أدرعي "قتل اليوم مقاتل جيش الدفاع بعد أن أطلق مخربون النار على قوات جيش الدفاع جنوب قطاع غزة".

وحملت حركة "حماس" إسرائيل المسؤولية عن التصعيد ضد قطاع غزة، وقال الناطق باسم "حماس" فوزي برهوم في بيان وصل لوكالة "سبوتنيك"، "اختيار الاحتلال الإسرائيلي القصف والعدوان على مواقع المقاومة، وعلى غزة وأهلها، واستهداف المتظاهرين العزل، وقتلهم بدم بارد؛ سيضعه أمام استحقاقات هذا الخيار وتداعياته الصعبة، وسيرفع من تكلفة حسابه"، مضيفاً "على الاحتلال أن يتحمل النتائج والعواقب".

وكانت المقاتلات الحربية الإسرائيلية قد شنت مساء اليوم غارات على قطاع غزة أدت لمقتل 3 فلسطينيين جراء القصف فيما قتل رابع برصاص القوات الإسرائيلية شرق غزة في وقت أصيب فيه 120 فلسطينيا حسب ما أعلنته وزارة الصحة الفلسطينية.

ويجري رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو هذا المساء مشاورات أمنية عاجلة لبحث التطورات في قطاع غزة في مقر وزارة الدفاع الإسرائيلية في مدينة تل أبيب.

 

المصدر: Sputnik