"غصن الزيتون" مستمرة...والاكراد يعلنون النفير العام!

  • إقليميات

دعت وحدات "حماية الشعب الكردي" في شمالي سوريا للتعبئة الجماهيرية وحمل السلاح للدفاع عن عفرين ضد عمليات الجيش التركي.

وجاء في بيان ورد عن الأكراد: "نطالب جميع أبناء شعبنا بالدفاع عن عفرين وفخرها والمساهمة في جميع الأنشطة ذات الصلة" في حين اكد المتحدث باسم الرئاسة التركية ان عملية "غصن الزيتون" مستمرة وتحقق الأهداف التي تمّ التخطيط لها.

وقال إن العملية ستستمر حتى يعود 3.5 مليون لاجئ سوري إلى بلادهم سالمين.

وبحسب "رويترز"، فقد أكد المتحدث أن المساعدات الإنسانية للمدنيين في منطقة عفرين السورية سوف تستمر.

الى هذا، ترأس الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، اجتماعا أمنيا في المجمع الرئاسي بحضور كبار المسؤوليين المعنيين، للاطلاع على تطورات عملية "غصن الزيتون"، التي أطلقتها تركيا لتطهير منطقة عفرين، شمالي سوريا، من إرهابيي "ب ي د/بي كا كا".

وشارك في الاجتماع المغلق، الذي استمر لنحو ساعة و15 دقيقة، رئيس الوزراء بن علي يلدريم، ونائباه بكر بوزداغ ورجب أقداغ، ووزير الداخلية سليمان صويلو، ووزير الخارجية مولود جاويش أوغلو.

كما حضر الاجتماع وزير الدفاع نور الدين جانيكلي، ورئيس الأركان خلوصي أكار، ورئيس جهاز المخابرات هاكان فيدان، وغيرهم من المعنيين.

وأطلع المسؤولون الرئيس التركي على آخر المستجدات بخصوص عملية غصن الزيتون.

المصدر: Kataeb.org