فوربس الشرق الأوسط تحتفل بـ Lebanon 100

  • إقتصاد
فوربس الشرق الأوسط تحتفل بـ  Lebanon 100

كشفت فوربس الشرق الأوسط مؤخراً عن تنظيم أول حدث لها في لبنان (Lebanon 100). للاحتفال على طريقتها الخاصة والمميزة بأبرز 100 شركة وقادة أعمال ساعدوا في تشكيل الاقتصاد المزدهر في البلاد.

تعليقاً على الحدث، قالت خلود العميان، رئيس تحرير فوربس الشرق الأوسط: "كان هدفنا دائماً مواكبة ما يشهده الشرق الأوسط من تطورات إيجابية ملموسة في المجالات الاقتصادية، من خلال متابعتنا الحثيثة لما تم من إنجازات حتى الآنفي المنطقة".

وقد شمل التصنيف عدداً من القوائم الفرعية، متضمنة: "السيدات اللبنانيات الأكثر تأثيراً" و"أقوى الشركات الناشئة في لبنان" و"اللبنانيون الأكثر ثراء على مستوى العالم" و"أقوى الشركات اللبنانية العامة" و"المشاهير اللبنانيون على الساحة العالمية" و"قادة الأعمال الأكثر تأثيراً على المستقبل الاقتصادي".

سينظم الحفل في 13 أغسطس/ آب 2018 في أحد الفنادق الراقية ببيروت (Leisure Hill Complex - Dbayeh) بحضور متوقع لأكثر من 200 شخصية بارزة. وبالشراكة معRitver Paints & CoatingsوDiasporaid ،(GMC) لبنان، والدانوب للعقارات، وفندق لورويال بيروت،الشركة الراعية، و"Ice International Events " Le Commerce Du Levant و"دايلي ستار"، بالإضافة إلى صوت المدى و(Mondanite )  وNostalgie، كشركاء إعلاميين لهذا الحدث.

 

نبذة عن فوربس الشرق الاوسط

فوربس الشرق الأوسط، حاصلة على ترخيص من فوربس للإعلام، للنشر الحصرى فى منطقة الشرق الأوسط، وتهدف إلى نشر علامتها التجارية فى أنحاء العالم العربى. وتمتاز مجلة فوربس الشرق الأوسط بأسلوب تحريرى فريد يجذب شريحة القراء المهتمين بأخبار الأثرياء والعرب الأقوى تأثيراً من رجال وسيدات، والرياديين وكبار المديرين والمسؤولين الحكوميين والمستثمرين الذين يجمعهم الإيمان بأهمية الاقتصاد الحر والقيم الريادية.

وتعد المجلة بوصلة اقتصادية ومثالا متميزا على اكتشاف الفرص الاستثمارية بكل جديد فى صحافة الأعمال. فمن خلال الكشف عن الفرص الاقتصادية الكامنة فى السوق الإقليمية، يوفر كل عدد شهرى -بنسختيه العربية والإنجليزية- المعلومات التى يحتاجها كبار المديرين لتحقيق النجاح. وهكذا فإن المجلة تعمل كالبوصلة التى ترشد قراءها نحو أهم الاستثمارات والممارسات الاقتصادية المثلى في المنطقة العربية.

كما تحرص المجلة على إجراء بحوث دقيقة لإصدار تصنيفاتها/ قوائمها الفريدة، استنادا إلى معايير الحياد والموثوقية والالتزام بالمنهج العلمى في البحث، والمقاييس العالمية التى تضعها مؤسسة فوربس للإعلام فى الولايات المتحدة.

المصدر: Kataeb.org