في الاجتماع رقم 6...مروان حمادة: لن أقبل بتخفيض موازنة الوزارة ولا قرش

  • محليات
في الاجتماع رقم 6...مروان حمادة: لن أقبل بتخفيض موازنة الوزارة ولا قرش

ترأس نائب رئيس مجلس الوزراء غسان حاصباني عند الساعة الثانية والنصف من بعد ظهر اليوم في السراي الحكومي اجتماعا للجنة الوزارية لدراسة مشروع قانون موازنة 2018 حضره الوزراء علي حسن خليل، محمد فنيش، مروان حمادة، أواديس كدنيان، رائد خوري، يوسف فنيانوس، ميشال فرعون، وبيار أبي عاصي والأمين العام لمجلس الوزراء فؤاد فليفل.

بعد الاجتماع قال الوزير المال علي حسن خليل: ليس هناك جديد عن ما جرى في اجتماع الامس، استكملنا درس موازنات الوزارات على نفس القاعدة من حيث الاصرار على التخفيض وفي الوقت ذاته نعيد النظر في المواد التي اقرت سابقا لكي نجري تقديرا لوارداتها والتخفيض الممكن الوصول اليه وسنستكمل البحث يوم الاثنين المقبل.

وعما اذا تم تخفيض موازنات وزارتي التربية والشؤون الاجتماعية، اجاب: "كما كل الوزارات، ما يمكن تخفيضه خفضناه والذي لا يمكن تخفيضه لم يخفض".

وبالنسبة لامكانية انهاء عمل اللجنة قبل الخامس من اذار، قال: "نحن نعمل بوتيرة سريعة".

فنيش لفت بدوره الى ان هناك بنودا ثابتة لا يمكن المسّ بها لأنّها حقوق للآخرين وليس الهدف من التّخفيض تقليص دور الدولة الرّعائي في حين قال بو عاصي: "توافقنا في اللجنة الوزارية المخصصة لمناقشة الموازنة على المحافظة على موازنة وزارة الشؤون الاجتماعية".

وقبل الاجتماع، عبّر وزير التربية مروان حمادة عن استيائه من البحث في خفض موازنة وزارته "فيما يعد الرئيس عون بمئات المليارات للقطاع الخاص". وقال "لن أقبل بتخفيض موازنة وزارة التربية "ولا قرش" فيما عرض مدير عام التربية ارقام الوزارة.

الى هذا، اكدت مصادر حكومية مطّلعة لـ"المركزية" ان اقتطاع نسبة العشرين في المئة من موازنات الوزارات لن يطال الا القطاعات التي تعاني من الهدر وتلك غير الاساسية ولا الضرورية لحياة المواطنين. واشارت الى ان الاستقرار المالي للدولة بات رهن نجاح تطبيق اقتطاع هذه النسبة لان الواقع النقدي للدولة لم يعد قادرا على الاستمرار على النحو القائم راهنا. واعربت عن اعتقادها بأن احدا لن يكون قادرا ان يتحمل تداعيات رفض هذا الاجراء نسبة لما سيترتب عليه من تداعيات. وقالت في هذا المجال "انه لأمر غريب ان يكون العالم كله معنا فيما نحن ضد انفسنا".

 

المصدر: Kataeb.org

popup closePierre