في مغدوشة... بعد طبع ورقة النعوة عاد الى الحياة!

  • متفرقات

نشرت صفحة "وقف مغدوشة" على موقع "فيسبوك" بيانًا يفيد بإلغاء نعي ومراسم دفن شخص يُدعى ابراهيم الياس موسى قسطه، بعد أن "عاد الى الحياة"، بحسب بيان العائلة الذي جاء فيه:
"مشيئة الله أقوى من إرادة الإنسان
بشفاعة سيّدة مغدوشة، وبصلوات الأحبة عاد يخفق قلب (أبو شوقي) ابراهيم قسطه، وهو حاليّاً بحالة مستقرّة في المستشفى.
نعتذر لإزعاجكم، ونشكر كلّ مَن تعاطف معنا
لذلك
يُلغى النعي والمراسم المذكورة فيه، شاكرين لكم كلّ تعاطف ومحبّة أبديتموها."

ولاحقا، اوضح نجله شوقي لموقع الـLBCI أن الموضوع تم تضخيمه واعطاؤه حجما أكبر من حجمه عبر مواقع التواصل الاجتماعي ووسائل الاعلام .

وفي التفاصيل، فقد اشار قسطة الى ان قلب والده توقف لوقت قصير في المستشفى فما كان من الطبيب الا ان ابلغ العائلة التي لم تكن في المستشفى عبر الهاتف بالامر.

وبدورها قامت العائلة بتجهيز النعوة على أساس ان الوالد قد توفي، الا انه وبعد وصول العائلة الى المستشفى تفاجأت انه تم بنجاح انعاش قلب المريض بعد وقت قصير جدا من توقفه من دون ان يتم ابلاغ أفرادها.

فما كان من العائلة الا أن اصدرت بيانا مقتضبا لتتراجع فيه عن النعوة التي أصدرتها بشكل سريع وتناقلتها وسائل التواصل.

ولفت شوقي قسطة الى ان وضع والده ما زال حرجا وهو ما زال في المستشفى.

المصدر: Agencies