قتيلان وخمسة جرحى واحراق منازل... ماذا يجري داخل مخيم الرشيدية؟

قتيلان وخمسة جرحى واحراق منازل... ماذا يجري داخل مخيم الرشيدية؟

إرتفعت حصيلة الإشتباكات التي وقعت مساء في مخيم الرشيدية جنوب مدينة صور إلى قتيلين هما نور ديب وصهره سعيد المديون وإصابة خمسة اخرين بجروح كما تمّ احراق خمسة منازل ومحل تجاري.

وافيد أن الجيش اللبناني إستنفر عناصره عند مدخل المخيم.

وفي التفاصيل، فان إشكالا وقع داخل مخيم الرشيدية شرق صور، بين مجموعة من "أنصار الله" والفلسطيني نور ديب، تطور الى إطلاق نار، ما أدى الى إصابة نور ديب اصابة خطرة، وما لبث ان توفي أثناء نقله الى احد المستشفيات.

وفور سماعهم خبر مقتله عمد أقارب ديب إلى إطلاق النار في الهواء، ما أشاع جوا من الحذر داخل المخيم.

وعلى الفور تداعت الفصائل الفلسطينية داخل المخيم إلى عقد إجتماع طارئ، يشارك فيه مسؤول "أنصار الله" في منطقة صور أبو مهدي، على أن يستكمل باتصالات لتسليم مطلق النار الى السلطات اللبنانية.

وقد استعملت في الاشتباكات اسلحة خفيفة ومتوسطة وقد قتل نتيجة الاشكال سعيد المديون وهو سوري الجنسية وزوج شقيقة نور ديب الذي قتل في الاشكال الأول، كما اصيب شقيقه ويدعى ربيع ديب واصابته طفيفة نقل الى مستشفى اللبناني الايطالي، كما افيد عن احراق منزل احمد عباس.

 

 

المصدر: Kataeb.org

popup closePierre